لست مستعداً للتبرع؟

إليك خمس طرق يمكنك أن تساعد أليتيا من خلالها

  1. صلي من اجل فريقنا ونجاح مهمتنا
  2. تحدث عن أليتيا في رعيتك
  3. تقاسم مضمون أليتيا مع أصدقائك
  4. أوقف الـ ad blockers عندما تقرأ أليتيا
  5. تسجل في نشرتنا المجانية واقرأ المقالات يومياً

شكراً!
فريق أليتيا

تسجل

أليتيا

تاكسي من نوع آخر في دبي

مشاركة
الامارات/ أليتيا (aleteia.org/ar) من خدمات الحكومة الاماراتية لشعبها، نوع جديد من سيارات التاكسي فريد من نوعه.

كشفت هيئة الطرق والمواصلات في دبي عن عزمها تطبيق التقنيات الذكية في تشغيل مركبات الأجرة بكل أنواعها، بما فيها الكهربائية والهجينة التي تعمل بالوقود والبطارية معاً.

وقال مدير إدارة أنظمة التحصيل الآلي في الهيئة، خالد العوضي لـهنادي ابو نعمة «الإمارات اليوم» إن المركبات من الداخل تشبه أي مركبة أخرى، إلا أن الهيئة أجرت تعديلات عليها، وأدخلت تقنيات على نظامها، ليتم تشغيلها ذاتياً، وفقاً للمعايير المعتمدة في مجال تشغيل المركبات ذاتية القيادة.

وأضاف العوضي أن المركبات سيتم تشغيلها وفق معايير عالية من حيث السلامة والأمان، لأنها تراقب المسار الذي تتحرك فيه من أربع جهات عبر نظام «جي بي إس»، وحساسات الليزر المحيطة بالمركبة، ما يمكنها من رصد أي جسم غريب على بعد 40 متراً لتبطئ سرعتها تدريجياً، وتتوقف تماماً في حال ظهور جسم قريب على مسافة أقل من مترين.

وعن موعد تشغيل أول مركبة أجرة ذاتية القيادة، قال العوضي إنه سيتم تجربة المركبة لمدة ثلاثة أشهر في واحة دبي للسيليكون، بدءاً من الشهر المقبل، ولكن ليس لخدمة أفراد الجمهور، مضيفاً: «على ضوء نتائج التجربة ستتم تدريجياً تجربتها مع أفراد الجمهور قبل منتصف العام المقبل».

 

مواصفات مركبة الأجرة ذاتية القيادة

–          صُمِّمَت لقطع مسافات قصيرة ومسارات مبرمجة سلفاً في بيئات متعددة الاستخدامات.

– تسير المركبة على مسارات افتراضية يمكن برمجتها بسهولة لإجراء انتقالات مفاجئة حسب الطلب.

– مجهّزة بجميع متطلبات وضوابط السلامة لتحديد مسارها حسب ما هو مخطط له.

– نظام الاستشعار والنظام الذكي للمركبة يستطيع التعامل مع أي عوائق في طريقها ويجنبها التصادم.

 

العودة إلى الصفحة الرئيسية

النشرة
تسلم Aleteia يومياً
يساهم القراء مثلكم في إنجاح رسالة أليتيا

منذ انطلاق موقع اليتيا عام ٢٠١٢،  زاد عدد قرّاء أليتيا بشكل كبير في العالم أجمع. نحن ملتزمون بمهمة توفير مقالات تغني، تلهم وتخبر عن الحياة المسيحية.  لهذا نريد أن تكون مقالاتنا متاحة للجميع بشكل مجاني، لكننا بحاجة إلى مساعدتكم. إنّ جودة الصحافة مكلفة (غالباً أكثر ممّا تغطّيه الإعلانات). يمكن أن يحدث قراء مثلكم فارقاً كبيراً من خلال التبرّع بـ ٣ دولارات بالشهر.