Aleteia
الثلاثاء 20 أكتوبر
روحانية

بالصور...زوروا معنا المكان الذي سجن فيه المسيح بعد محاكمته في أورشليم

فيتتوريا ترافيرسو - أليتيا - تم النشر في 16/10/18

اورشليم/ أليتيا (aleteia.org/ar)اليوم، يُعد “سجن المسيح”، الكنيسة الصغيرة التابعة لطائفة اليونان الواقعة في الجزء الأقصى من كنيسة القبر المقدس في اورشليم القديمة، مقصدا أقل أهمية للحجاج.

ولكن في العصور الوسطى، كان الموقع الذي صلب فيه المسيح وقبر وقام لاحقا من أكثر المواقع شعبية، فكان يجذب الحجاج من جميع أنحاء أوروبا على الأقل منذ القرن الثاني عشر. وفي دراسة نشرت مؤخرا في Journal of Medieval Studies، للعالم أنطوني بايل، جرى تسليط الضوء على أهمية الدور الذي أداه “سجن المسيح” للمسيحيين في العصور الوسطى.

وعلى الرغم من أن الأنجيل لم يأتي على ذكر هذا المكان، فقد ورد أن المسيح فعلا سُجِن، ما دفع المسيحيين في العصور الوسطى إلى البحث عن موقع ذاك السجن. وفي القرن التاسع، أشار أحد الرهبان البيزنطيين إلى أحد المواقع على أنه الزنزانة التي سجن فيها المسيح وكذلك باراباس. ونسبت العديد من الأماكن الأخرى في القدس أيضا إلى أنها “الزنزانة”؛ وبحلول القرن الثاني عشر تحول “سجن المسيح” إلى كنيسة صغيرة، جذب العديد من الحجاج وأصبح بحكم الواقع سجن المسيح.

ووفقا لأحاديث بعض الزوار في القرن الثاني عشر، كان يحتوي على بعض الذخائر والأشياء الخاصة بالمسيح كالسلاسل التي قيدت بها رجلاه.

ويشير بايل إلى أنّ الكنيسة الصغيرة كانت لا تزال على حالها في منتصف القرن الثاني عشر، ولكن عندما سيطر الصليبيون على كنيسة القيامة، أعيد تصميمها وتوسيعها وضمها إلى المجموعة الموجودة.

وكان السجن يتمتع بأهمية بالغة في العصور الوسطى، إذ كان يهدف إلى تحقيق الصحوة الروحية من خلال القيود الجسدية.

اليوم، الكنيسة التي تعود جدرانها إلى عام 330، تتميز بالزخارف البيزنطية النموذجية للكنائس اليونانية التقليدية التي تصور المسيح حاملا الصليب. إشارة إلى أنّه يمكن تنظيم الزيارات إليها كجزء من جولة أوسع في كنيسة القيامة في اورشليم  القديمة.

العودة إلى الصفحة الرئيسية

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

Tags:
يسوع المسيح
صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
priest in Greece
هيثم الشاعر
تركيا تلقي القبض على راهب سرياني أرثوذكسي وال...
ماريا لوزانو
لبنان: "الراهبات في بيروت شهادة حيّة للمسيح ع...
هيثم الشاعر
رسالة من البابا فرنسيس والبابا الفخري بندكتس ...
أليتيا
قصة حب رائعة حصلت على فراش الموت في لبنان...أ...
غيتا مارون
بالفيديو: الحبيس يوحنا خوند: يا مار شربل عجّل...
depressed Muslim woman in Islam
هيثم الشاعر
فاطمة فتاة مسلمة رأت يسوع يرشّ الماء عليها قب...
غيتا مارون
إلى كل الحزانى والمتألمين… ارفعوا هذه الصلاة ...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً