Aleteia logoAleteia logo
Aleteia
السبت 31 أكتوبر
home iconروحانية
line break icon

نصائح القديسين العظام للتوصل إلى فرح الحياة

SMILE

Photo by Dani Vivanco on Unsplash

مارزينا دافود - أليتيا - تم النشر في 15/10/18

روما/ أليتيا (aleteia.org/ar)الفرح يلمس الروح والجسد والقلب. يجعلنا نرقص ونغني ونضحك. مع ذلك، أمام عوائق الحياة ومخاوفنا، غالباً ما نتجاهل الفرح، فتكون النتيجة واحدة دائماً. نفقد الشجاعة ونشعر بالغضب والحزن. في سبيل بلوغ الفرح، يجب اتباع درب الانفتاح على الله وعلى الآخرين.

تحقق الذات الفعلي يمرّ عبر عمق كياننا. يجب أن نكتشف هذا الباطن العميق الذي يربطنا بالله. من هنا، يدعونا الله إلى إقصاء الحزن الذي يمكنه أن يملأ قلوبنا.

مؤخراً، ذكّر البابا فرنسيس في قداس احتفل به في كابيلا دار القديسة مرتا: “الله يتذكّر كل شخص يحبه ويرافقه وينتظره”. “وسط الآلام والصلبان” التي تطبع حياتنا، ينبع هذا الفرح من الإنجيل، ينبع من معرفتنا أننا “مخلصون ومُتجددون”.

قال البابا أن هذا الفرح هو “بطاقة هوية المسيحي”. بإمكاننا أن نفهمه على هذا النحو: لا يمكن أن يكون هناك مسيحي من دون فرح. من له قلب فرح يرى تشنجاته الداخلية تتقلص. لا يكون منقسماً في ذاته، فتكون فيه جهة لنفسه وجهة لله وجهة للآخرين. بإمكان الفرح أن يبرز بصورة دائمة. هذا ما يسميه الصوفيون “الفرح المثالي” الذي ليس سوى “فرح الحياة المستعاد”.

تحدث العديد من القديسين عن فرح الحياة. إليكم نصائحهم لبلوغه:

العودة إلى الصفحة الرئيسية

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

Tags:
القديسين
صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
هيثم الشاعر
مذبحة داخل مدرسة مسيحية ضحيّتها أطفال أبرياء
هيثم الشاعر
الشتائم تنهال على الممثلة اللبنانية نادين نجي...
أنياز بينار لوغري
هجوم بالسكين قرب كنيسة في نيس والحصيلة ثلاثة ...
OLD WOMAN, WRITING
سيريث غاردينر
رسالة مهمة من إيرلندية تبلغ من العمر 107 أعوا...
هيثم الشاعر
رئيس وزراء ماليزيا السابق في أبشع تعليق على م...
غيتا مارون
في لبنان… قصدت عيادة الطبيب، لكنها تفاجأت بتس...
Medjugorje
جيلسومينو ديل غويرشو
ممثل البابا: "الشيطان موجود في مديغوريه، ولا ...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً