أخبار حياتية لزوادتك اليومية
أخبار أليتيا دائماً جديدة... تسجل
تسجل

لست مستعداً للتبرع؟

إليك خمس طرق يمكنك أن تساعد أليتيا من خلالها

  1. صلي من اجل فريقنا ونجاح مهمتنا
  2. تحدث عن أليتيا في رعيتك
  3. تقاسم مضمون أليتيا مع أصدقائك
  4. أوقف الـ ad blockers عندما تقرأ أليتيا
  5. تسجل في نشرتنا المجانية واقرأ المقالات يومياً

شكراً!
فريق أليتيا

تسجل

أليتيا

صلاة الصباح – عيد القدّيس يعقوب الرسول

MAN PRAYING
مشاركة

لبنان/ أليتيا (aleteia.org/ar)

الإثنين 8 تشرين الأوّل، عيد القدّيس يعقوب الرسول

 

صلاة الصباح

المزمور 50 (51)

“اعلم أنّ الله يقدّم خلاصه للعالم أجمع” (أعمال الرسل 28: 28)

 

 لِيَرحَمْنا اللهُ وليبارِكْنا وليضِئ بِوَجهِه علَينا!

لِكَي يُعرَفَ في الأرضِ طَريقُكَ وفي جَميعِ الأُمَمِ خَلاصُكَ.

لِتَحمَدْكَ الشُّعوبُ يا الله لِتَحمَدْكَ الشُّعوبُ جميعًا!

لِتَفرَحِ الأمَمُ وتُهَلِّلْ لِأَنَّكَ بِالعَدْلِ تَدينُ العالَمين بِالِاَستِقامةِ تَدينُ الشّعوب وفي الأرضِ تَهْدي الأمَم.

لِتَحمَدْكَ الشُعوبُ يا أَلله لِتَحمَدْكَ الشُّعوبُ جَميعًا!

الأرضُ أَعطَت غلّتَها فليبارِكْنا اللهُ إلهُنا

لِيُبارِكْنا الله ولتخشَه أقاصي الأرضِ جَميعُها!

 

 قراءة من العهد الجديد (رسالة يعقوب 2: 12-13)

تَكلَّموا واعمَلوا مِثْلَ مَن سَيُدانُ بِشَريعَةِ الحُرِّيَّة، لأَنَّ الدَّينونَةَ لا رَحمَةَ فيها لِمَن لم يَرحَم، فالرَّحمَةُ تَستَخِفّ بِالدَّينونَة.

 

النوايا

لقد خُلق الإنسان ليمجّد الله بأعماله. لنصلّ بتقوى: لنمجّد اسمكَ يا ربّ.

– نبارككَ يا الله خالق كلّ شيء، لأنّك أعطيتنا خيرات الأرض وأعطيتنا هذا النهار. لنمجّد اسمكَ يا ربّ.

– انظر برأفةٍ علينا بينما نبدأ نهار العمل هذا، اجعلنا نعمل بشركةٍ معكَ. لنمجّد اسمكَ يا ربّ.

– نواياكم الخاصّة

 

صلاة الأبانا

المجد للآب والابن والروح القدس كما كان في البدء والآن وعلى الدوام وإلى دهر الداهرين آمين.

العودة إلى الصفحة الرئيسية

النشرة
تسلم Aleteia يومياً
يساهم القراء مثلكم في إنجاح رسالة أليتيا

منذ انطلاق موقع اليتيا عام ٢٠١٢،  زاد عدد قرّاء أليتيا بشكل كبير في العالم أجمع. نحن ملتزمون بمهمة توفير مقالات تغني، تلهم وتخبر عن الحياة المسيحية.  لهذا نريد أن تكون مقالاتنا متاحة للجميع بشكل مجاني، لكننا بحاجة إلى مساعدتكم. إنّ جودة الصحافة مكلفة (غالباً أكثر ممّا تغطّيه الإعلانات). يمكن أن يحدث قراء مثلكم فارقاً كبيراً من خلال التبرّع بـ ٣ دولارات بالشهر.