لست مستعداً للتبرع؟

إليك خمس طرق يمكنك أن تساعد أليتيا من خلالها

  1. صلي من اجل فريقنا ونجاح مهمتنا
  2. تحدث عن أليتيا في رعيتك
  3. تقاسم مضمون أليتيا مع أصدقائك
  4. أوقف الـ ad blockers عندما تقرأ أليتيا
  5. تسجل في نشرتنا المجانية واقرأ المقالات يومياً

شكراً!
فريق أليتيا

تسجل

أليتيا

سحرت قلوب المشاهدين…سرّ ايفا منديز الذي فاجأ العالم وسيفاجئكم

مشاركة
أمريكا/ أليتيا (aleteia.org/ar) ما إن أطفأت إيفا منديز شمعتها العاشرة حتّى رسمت ملامح مستقبلها. وقتذاك لك تكن تفكّر في أضواء الشهرة بل بالنور الذي غلب كل الظلمات…نور الإيمان.

الطفلة الأمريكية ذات أصول كوبية كانت ترغب دخول الدّير.

كانت منديز الصغيرة تقول لعائلتها الكاثوليكية المتواضعة إنها تريد أن تصبح راهبة.

شقيقة منديز كانت تمازحها دائمًا قائلة إن الراهبة لا تحصل على الكثير من المال و”إن دخلت الدّير لن تتمكني من شراء هذا المنزل لوالدتك…”

لم تكن دعوة الطفلة ناضجة فعدلت عنها وحلُمت بأن تصبح مغنية أوبرا ومن ثم رائدة فضاء لينتهي بها الأمر رائدة في مجال التمثيل.

منديز متزوجة وأم لولدين وهي تعبّر دائمًا عن مدى سعادتها بشعور الأمومة وكم تتمنى أن تنقل لولديها القيم التي نشأت عليها في كنف عائلتها المسيحية الكوبية.

أمور كثيرة تبدّلت مع مرور السنوات إلّا أن النجمة الهوليوودية تقول:”أنا شاكرة للكثير من الأمور التي حصلت عليها في حياتي ولا معنى لكل هذا ما لم أتشاركه مع الآخرين. أساعد عائلتي وعدد من الجمعيات الخيرية والمراكز خصوصًا تلك التي تعنى بالأطفال مثال أحد المراكز التي تهتم بعلاج الأطفال المرضى من خلال الفن.”

العودة إلى الصفحة الرئيسية

Tags:
قلوب
النشرة
تسلم Aleteia يومياً
يساهم القراء مثلكم في إنجاح رسالة أليتيا

منذ انطلاق موقع اليتيا عام ٢٠١٢،  زاد عدد قرّاء أليتيا بشكل كبير في العالم أجمع. نحن ملتزمون بمهمة توفير مقالات تغني، تلهم وتخبر عن الحياة المسيحية.  لهذا نريد أن تكون مقالاتنا متاحة للجميع بشكل مجاني، لكننا بحاجة إلى مساعدتكم. إنّ جودة الصحافة مكلفة (غالباً أكثر ممّا تغطّيه الإعلانات). يمكن أن يحدث قراء مثلكم فارقاً كبيراً من خلال التبرّع بـ ٣ دولارات بالشهر.