لست مستعداً للتبرع؟

إليك خمس طرق يمكنك أن تساعد أليتيا من خلالها

  1. صلي من اجل فريقنا ونجاح مهمتنا
  2. تحدث عن أليتيا في رعيتك
  3. تقاسم مضمون أليتيا مع أصدقائك
  4. أوقف الـ ad blockers عندما تقرأ أليتيا
  5. تسجل في نشرتنا المجانية واقرأ المقالات يومياً

شكراً!
فريق أليتيا

تسجل

أليتيا

خبر سار لجميع حجّاج مديغورييه

MEDJUGORJE
By bibiphoto | Shutterstock
مديغورييه - البوسنة والهرسك
مشاركة
فرنسا/أليتيا(aleteia.org/ar)يُقدَّر أن أكثر من مليونين ونصف يؤمّون مزار مديغورييه سنوياً. وقد أعلن مؤخراً رئيس الأساقفة البولندي هنريك هوزر، الزائر الرسولي للمزار عن مخططات لتوسيع المزار من أجل خدمة أفضل للحجاج المتقاطرين إليه.

سنة 2017، عُيّن رئيس الأساقفة هوزر من قبل البابا فرنسيس لتقييم المزار في مديغورييه والحرص على تلبية احتياجات المؤمنين الروحية.

وفي ديسمبر، أكّد هوزر أن “التعبد في مديغورييه مسموح. ليس ممنوعاً، ولا داعي لأن يحصل في السر”. أوضح: “اليوم، بإمكان الأبرشيات وغيرها من المؤسسات تنظيم رحلات حج رسمية. فلم تعد هذه مشكلة”.

ومع الموافقة على رحلات الحج الرسمية إلى مديغورييه، ينوي هوزر الآن توسيع المزار لاستيعاب العدد الكبير من الحجاج المتوافدين إليه سنوياً. في مقابلة جديدة نشرها موقع Crux، قال: “تشكل مديغورييه رئتي أوروبا الروحيتين، والمكان الذي يكتشف فيه الملايين الله وجمال الكنيسة”.

أضاف: “ينبغي علينا الآن إعادة إنشاء بنيته التحتية، أولاً من خلال تأمين المساحة الليتورجية. نحتاج أيضاً إلى توسيع أنحائه للرياضات الروحية وتأمين أماكن جديدة للاحتفال بالافخارستيا، بخاصة للحجاج”.  هذا يتضمن تحسيناً بنائياً للمباني الموجودة، بالإضافة إلى تشييد مبانٍ جديدة تستوعب الحجاج المشاركين في سر المصالحة.

يرمي المخطط بشكل رئيسي إلى توفير الراحة الروحية للحجاج وتقديم استضافة لائقة لهم. في الوقت عينه، فيما أظهر البابا فرنسيس دعماً للحجاج المسافرين إلى مديغورييه، عبّر عن شكوكه حول الجذور الفائقة للطبيعة للظهورات المزعومة. لا شيء يؤكد إن كانت الظهورات ستحظى بموافقة رسمية، ولكن بغض النظر عن النتيجة، يبقى الأب الأقدس ملتزماً بدعم الحجاج المتوافدين سنوياً لعبادة الله وتكريم العذراء مريم المباركة.

 

العودة الى الصفحة الرئيسية 

 

النشرة
تسلم Aleteia يومياً
يساهم القراء مثلكم في إنجاح رسالة أليتيا

منذ انطلاق موقع اليتيا عام ٢٠١٢،  زاد عدد قرّاء أليتيا بشكل كبير في العالم أجمع. نحن ملتزمون بمهمة توفير مقالات تغني، تلهم وتخبر عن الحياة المسيحية.  لهذا نريد أن تكون مقالاتنا متاحة للجميع بشكل مجاني، لكننا بحاجة إلى مساعدتكم. إنّ جودة الصحافة مكلفة (غالباً أكثر ممّا تغطّيه الإعلانات). يمكن أن يحدث قراء مثلكم فارقاً كبيراً من خلال التبرّع بـ ٣ دولارات بالشهر.