أخبار حياتية لزوادتك اليومية

لست مستعداً للتبرع؟

إليك خمس طرق يمكنك أن تساعد أليتيا من خلالها

  1. صلي من اجل فريقنا ونجاح مهمتنا
  2. تحدث عن أليتيا في رعيتك
  3. تقاسم مضمون أليتيا مع أصدقائك
  4. أوقف الـ ad blockers عندما تقرأ أليتيا
  5. تسجل في نشرتنا المجانية واقرأ المقالات يومياً

شكراً!
فريق أليتيا

تسجل

أليتيا

اتهام مئات المسيحيين في هذه المدينة بأنهم يعبدون الشيطان

YOUNG,WOMAN,PRAYING
مشاركة

روما/أليتيا(aleteia.org/ar)تمّ توقيف آلاف المسيحيين في الهند واتهامهم بحث الهندوس على الاهتداء الى المسيحيّة!

 

مُنع مسيحيو جونبور – وهي مدينة مسيحيّة كبيرة في أوتار براديش- من الاجتماع بسبب شكوى مقدمة بحق القس دورغا ياداف و٢٧٠ من أتباعه.

وتجدر الإشارة الى أن قرار محكمة كان قد أكد على براءة المؤمنين الـ٢٧١ في شهر أغسطس الماضي إلا أنّه تمّ توقيف الجماعة بعدها واتهامها بسلسلة من الجرائم في ٥ سبتمبر بما فيها “نشر الأكاذيب عن الهندوس” واستخدام تكتيكات عدائيّة لحث الناس على الاهتداء.

 

واتُهم المؤمنون بأنهم يخدرون الزوار من أجل اقتناعهم على اعتناق المسيحيّة في حين اتُهم القس ياداف بالعبادة الشيطانيّة وهو أمر نفاه قطعاً.

 

وأفادت الشرطة أنها تلقت بحق الجماعة تهم عديدة ومنها التزوير وتهديد التماسك القومي لكن القس أ. أنيل أفاد لوكالة الأخبار المسيحيّة UCAN بأن المؤمنين موجودون في المنطقة منذ ١٥ سنة وان ادعاءات الاهتداءات القسريّة “خاطئة ولا أساس لها من الصحة”.

 

وأفاد القس بأن التمييز بحق المسيحيين ازداد حدةً بعد أن تولى حزب رئيس الحكومة ناريندا مودي الحكم في العام ٢٠١٤

وتجدر الإشارة الى أن الائتلاف من أجل الدفاع عن الحريّة في الهند وهو منظمة دوليّة تركز على حقوق الانسان قدم عريضة لدى المحكمة العليا تطالب بحماية حقوق المواطنين في الاجتماع وممارسة ايمانهم.

 

ويُعتبر توقيف القس والجماعة انتهاكاً للدستور الهندي الذي يحمي حريّة الفرد في ممارسة ايمانه.

 

العودة الى الصفحة الرئيسية 

أليتيا Top 10
  1. الأكثر قراءة
النشرة
تسلم Aleteia يومياً