أليتيا

كسروا عظامها في المستشفى وهي اليوم تعاني أكثر من 200 كسر

مشاركة
أمريكا/ أليتيا (aleteia.org/ar) وُلدت سامانتا رينك البالغة اثنين وثلاثين عاماً مصابةً بمرض وراثي يدعى “مرض العظام الهشة”.

صرّحت سامانتا في برنامج تلفزيوني: “كنت أعاني من أكثر من 200 كسر في حياتي. في الحقيقة، كانت لدي كسور عندما كنت في أحشاء أمي”.

لم يكن لدى الأطباء أدنى فكرة عن حالة سامانتا في أحشاء أمها، فكسروا عظامها عند الولادة. وعلى الرغم من حالة العجز النادرة هذه، إلا أنها تستمتع بحياتها وتشجع الآخرين مثلها على الاقتداء بها.

 

 

 

هذه المرأة الرائعة لا تطلق فقط حملات من أجل منازل يسهل الوصول إليها في المملكة المتحدة، بل تكتب أيضاً لهافنغتون بوست وتظهر في برامج تلفزيونية عديدة.

في يوليو، قالت: “لن أغير نفسي على الإطلاق، لأنني أستطيع فعل أمور كثيرة ورائعة”. هي محقة! فقد مثّلت في فيلمLittle Devil، وفي إعلان تلفزيوني لحلوى مالتزيرز. أثار ظهورها في الإعلان مضايقات كثيرة على وسائل التواصل الاجتماعي، لكن نظرتها بقيت إيجابية فيما تستمر في التوعية حول عيش الحياة رغم الصعوبات.

العودة إلى الصفحة الرئيسية

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

النشرة
تسلم Aleteia يومياً