لست مستعداً للتبرع؟

إليك خمس طرق يمكنك أن تساعد أليتيا من خلالها

  1. صلي من اجل فريقنا ونجاح مهمتنا
  2. تحدث عن أليتيا في رعيتك
  3. تقاسم مضمون أليتيا مع أصدقائك
  4. أوقف الـ ad blockers عندما تقرأ أليتيا
  5. تسجل في نشرتنا المجانية واقرأ المقالات يومياً

شكراً!
فريق أليتيا

أخبار حياتية لزوادتك اليومية
أليتيا

لهذا منع فيلم The Nun في لبنان

THE NUN
Warner Bros Pictures
مشاركة

لبنان/ أليتيا (aleteia.org/ar) فيلم رعب انتظره رواد السينما ومحبو الأفلام منذ بدء اعلانات التسويق الخاصة بعرضه قبيل اطلاقه، وقبل ان يتمكنوا من تحقيق رغبتهم بمشاهدته بعد بدء عرضه في الصالات اللبنانية منعت الرقابة عرض فيلم The Nun الأميركي باعتباره يمس بالدين المسيحي ويشوه صورة الراهبات. الفيلم يروي قصة راهبة يرافقها كاهن ورجل من سكان الريف يحققون في ظاهرة تواجد شيطان في دير في رومانيا سنة 1952, وهو آخر انتاجات سلسلة The Conjuring لأفلام الرعب، ويُعتبر من الأفلام الأكثر استقطابا للمشاهدين نظرا لاحتلاله صدارة مبيعات شباك التذاكر في الخارج. الأمر الي أثار امتعاض منتظري عرضه الذي تساءلوا الى متى سيستمر منع عرض اهم الأفلام في لبنان بسبب الطائفة والسياسة والتعصّب؟

رأى رئيس المركز الكاثوليكي للإعلام الأب عبدو أبو كسم في حديثه لـريستل خليل في موقع “ليبانون ديبايت” ان الفيلم يمس بصورة الراهبة المكرّسة ويشوهها. واوضح بأنه لم يوصِ بمنع عرض الفيلم بل اعطى رأيه بعد مشاهدة الفيلم وابلغه للجنة الرقابة في الأمن العام المؤلفة من مندوبين من وزارات عدة بينها الداخلية والخارجية والتربية والثقافة، التي أخذت بدورها القرار النهائي واحالته الى وزارة الداخلية للبت في قرار المنع. وعلّق على قصة الفيلم، لافتا الى انها تظهر للناس بأن الشيطان يتجسد في صورة الراهبات ويسكن في الأديرة والكنائس المسيحية وليست مجرد صراع ما بين الخير والشر.

قرار اللجنة اتّخذ إذا لمراعاة شعور المسيحيين وحفاظا على نظرتهم للراهبة المكرسة التي طبعت في أذهانهم صورة دينية نمطية، بحسب ابو كسم. واشار الى ان الطائفة المسيحية اليوم مستهدفة في مشاهد وقصة The Nun, بشكل خاص الحياة المكرسة في الكنيسة النسائية مستهدفة. وسأل لماذا يتمثّل الشيطان بالفيلم بصورة احدى الراهبات ويتوغل في اروقة الكنيسة والأديرة المسيحية؟ في الوقت الذي يمكن تجسيده بصورة امرأة عادية عوضا عن تشويه قدسية الراهبة. ورغم ان الفاتيكان لم يعترض على الفيلم، لكنه لم يشجع عليه ايضا.

الوضع في لبنان دقيق، كما وصفه ابو كسم، بالتالي لا يمكن مقاربة منع هذا الفيلم في صالات العرض اللبنانية بظاهرة الموافقة على عرضه في معظم البلدان الأخرى العربية والأجنبية منها. لبنان بلد متعدد الطوائف ويملك شعبه صورة عن الراهبات بأنهن يعشن حياة مقدسة على الأرض اذ انه من غير المقبول تشويه هذه الصورة والمساهمة في ادخال الفيلم الى السينما اللبنانية بمثابة تشجيع للإقبال عليه ومشاهدته. أضف الى ان عددا من الراهبات اللبنانيات بلغن اعتراضاتهن على مضمون الفيلم وحملته الدعائية وانذرن بما قد يسببه من تشويه لصورتهن في المجتمع.

اللجنة حظرت عرض الفيلم لأنه مخالف للدستور اذ انه يمس بالدين المسيحي وبالكنيسة والراهبات، ومن المتعارف عليه بأن المس بأمن الدولة، او بالأديان، او بالآداب والاخلاق العامة او أي موضوع مرتبط بالعدو الاسرائيلي هي من أبرز المواضيع التي تتسبب بمنع ادخال فيلم ما الى صالات العرض اللبنانية. واعتبر ان “القرار الذي صدر عن اللجنة محق، ومن اراد التغني بالحرية والانفتاح وغيرها ليشاهد الفيلم اونلاين او عبر أحد المواقع الأجنبية فهو متاح أمام الجميع عبر مواقع التواصل الاجتماعي”.

 

العودة إلى الصفحة الرئيسية

Tags:
فيلم
النشرة
تسلم Aleteia يومياً