Aleteia
الإثنين 26 أكتوبر
أخبار

خيّروها بين اعتناق الإسلام والحرية أو الموت...قصة لا يخالها عاقل

إيليزابيث بيرسون - أليتيا - تم النشر في 17/09/18

 نيجيريا / أليتيا (aleteia.org/ar) في التاسع عشر من فبراير 2018، اقتحمت قوات بوكو حرام ثانوية البنات في دابشي الواقعة في شمال شرق نيجيريا. فاحتجزت مئة وعشر فتيات كرهائن في تكرار لأحداث شيبوك قبل أربع سنوات. لكن المفاوضات بين الحكومة والمتمردين سمحت بتحرير جميع الفتيات المختطفات باستثناء الشابة ليا شاريبو التي ظلت أسيرة لدى بوكو حرام لأنها فضّلت الإخلاص للمسيح على الحرية.

بعد شهر من عملية الاختطاف، حُررت الفتيات. ويوم عودتهن المنشود، على غرار العائلات الأخرى، كانت ريبيكا شاريبو تنتظر بفارغ الصبر لقاء ابنتها ليا. لكنها لم تنجح في إيجادها وسط العناق أثناء ترجل الفتيات من السيارات. تتذكر الأم أنها لم تفهم غياب ليا، وأن فتاة اقتربت منها موضحة لها أنها رفضت اعتناق الإسلام، الشرط الذي كان مفروضاً على كل فتاة لتتمكن من ركوب السيارة. قالت ليا أنها لن تفعل ذلك أبداً، حسبما روت صديقاتها.

منذ ذلك اليوم، تخشى ريبيكا ألا ترى ابنتها مجدداً. فلم تتلقَّ أي زيارة رسمية، ولم تعرف أي خبر حتى 27 يوليو الفائت عندما نشرت الصحافة المحلية صورةً لليا التُقطت مؤخراً مرفقةً بتسجيل. بصوتها الطفولي، طلبت الفتاة تحريرها: “أرجو من الرئيس أن يُخرجني من هذا الوضع (…) وأطلب أيضاً من الناس دعم أمي وأبي وأخي الصغير”. هذا الدليل الأول على بقاء ليا على قيد الحياة منذ اختطافها يشكل أملاً لأقربائها ولأبيها الذي قال: “أعلم الآن أن ابنتي لا تزال حية ترزق!”.

وأثناء زيارة عائلة شاريبو في مايو الفائت، تفاجأت الصحافية النيجيرية شيكا أودوا بافتخار الوالدين بخيار ابنتهما التي قالا عنها أنها هادئة وصاحبة ضمير حي كانت تحب الذهاب إلى الكنيسة، والمشاركة بصوتها الناعم في جوقة جماعة دابشي المسيحية.

الآن، تنتشر على شبكات التواصل الاجتماعي حملات دعم لليا تثني على شجاعتها وتطالب السلطات ببذل قصارى جهدها لتحريرها.

العودة إلى الصفحة الرئيسية

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

Tags:
الاسلام
صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
أليتيا
قصة حب رائعة حصلت على فراش الموت في لبنان...أ...
أليتيا
مقتل كاهن في خلال مساعدته امرأة تتعرّض للسرقة
هيثم الشاعر
تدخّل إلهي في مزار سيدة لبنان - حريصا
غيتا مارون
بعد تداول فيديو كنيسة أوروبيّة تحوّلت إلى مطع...
غيتا مارون
هل دعم البابا فرنسيس حقّ المثليّين في الزواج ...
ST RITA ; CATHOLIC PRAYER
أليتيا
صلاة رائعة إلى القديسة ريتا
لويز ألميراس
وفاة شماس وأول حاكم منطقة من ذوي الاحتياجات ا...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً