أخبار حياتية لزوادتك اليومية

لست مستعداً للتبرع؟

إليك خمس طرق يمكنك أن تساعد أليتيا من خلالها

  1. صلي من اجل فريقنا ونجاح مهمتنا
  2. تحدث عن أليتيا في رعيتك
  3. تقاسم مضمون أليتيا مع أصدقائك
  4. أوقف الـ ad blockers عندما تقرأ أليتيا
  5. تسجل في نشرتنا المجانية واقرأ المقالات يومياً

شكراً!
فريق أليتيا

تسجل

أليتيا

الكاردينال دي ناردو بعد لقائه البابا فرنسيس: “جسد المسيح ممزق جراء الضرر الذي ألحقته الاعتداءات الجنسية”

ARCHBISHOP DINARDO
Jeffrey Bruno | Aleteia
مشاركة

 

الفاتيكان/ أليتيا (aleteia.org/ar) كان اللقاء بين البابا فرنسيس والأساقفة الأميركيين في 13 أيلول مثمرا للغاية وقد تناولوا فضيحة الاعتداءات الجنسية، بحسب بيان لرئيس مجلس أساقفة الولايات المتحدة الكاثوليك الكاردينال دانيل دي ناردو.

واستقبل الحبر الأعظم في مكتبه الخاص الكاردينال دي ناردو، ورئيس أساقفة لوس أنجلوس نائب رئيس المؤتمر الأسقفي المونسنيور خوسيه غوميز، والأمين العام للمؤتمر المونسنيور براين برانسفيلد. كما حضر الاجتماع رئيس أساقفة بوسطن رئيس اللجنة البابوية لحماية القاصرين الكاردينال شون أومالي.

وبحسب الكاردينال دي ناردو، أتاحت هذه الجلسة للأساقفة الأميركيين فرصة التعبير للبابا فرنسيس عن مدى “تمزّق جسد المسيح جراء الضرر الذي ألحقته الاعتداءات الجنسية” في الولايات المتحدة. وقد ازدادت الفضائح حول الانتهاكات الجنسية مؤخرا في هذه البلاد. وفي حين وجهت الاتهامات ضد كبير الأساقفة السابق في واشنطن ثيودور مكاريك، كشف تقرير للمحكمة العليا في ولاية بنسلفانيا الأمريكية، عن أسماء أكثر من 300 رجل دين متهمين بممارسة انتهاكات جنسية على مدى 70 سنة.

وقال الكاردينال دي ناردو: “نسعى إلى مواصلة العمل بنشاط سويا من أجل تحديد الخطوات التالية الأكثر فعالية”؛ وأشار إلى أن الحديث كان طويلا ومثمرا وجيدا، وقد استمع إليهم البابا “بعمق قلبه”. وقبل المغادرة، صلى الجميع وطلبوا من الرب “الرحمة والشجاعة للعمل على شفاء الجروح”.

وجاء هذا اللقاء في اليوم الذي وافق فيه البابا فرنسيس على استقالة أسقف أمريكي آخر وهو أسقف ويلينغ-تشارلستون المونسنيور مايكل برانسفيلد بعد اتهامه بالتحرش الجنسي بالبالغين. وطالب البابا بإجراء تحقيق في قضيته.

 

العودة إلى الصفحة الرئيسية

النشرة
تسلم Aleteia يومياً