Aleteia
الجمعة 23 أكتوبر
روحانية

هذه الصلاة القديمة تذكّرنا أنّ مريم هي نورٌ يقودنا...صلّوها يومياً

OUR LADY OF THE SEA

Rennett Stowe | CC BY 2.0

لاري بيترسن - أليتيا - تم النشر في 11/09/18

إنّ إحدى أقدم القاب مريم العذراء هو “سيّدتنا نجمة البحر“. وهو لقبٌ من المرجّح أنّ القدّيس جيرولاموس من وجّهه إليها في القرن الرابع ميلادي. ويهدف بذلك الدلالة على أنّها النجمة التي تقود المسيحيّين.

ويقول القدّيس جيرولاموس أنّ العذراء هي النجمة التي يجب اتّباعها على طريق السير وراء يسوع لعدم الغرق في المياه والعواصف. ويعيد الأمر عينه القدّيس برناردوس من كيارافالّي كما يكرّر هذا الأمر القدّيس أنطونيوس البدواني. ويقول البابا بيوس الثاني عشر: “كما أنّ النجمة تسطع بأنوارها دون أن تفقد شيئًا من ذاتها كذلك العذراء أعطتنا ابن الله دون أن تفقد بتوليّتها”.

وعبر العالم مع العصور انتشر اكرام العذراء مريم، نجمة البحر. وقد انتشر ذلك بشكلٍ خاصّ بين البحّارة والصيّادين الذين طلبوا شفاعة العذراء وصلواتها باستمرار. فأقدم كنائس أبرشيّة ميامي هي بازيليك السيّدة العذراء نجمة البحر.




إقرأ أيضاً
القديس شربل في روما لمكافحة الكورونا

وهنا صلاة للعذراء مريم، سيّدة البحر:

«السلام عليكِ يا نجمة البحر،

يا أمّ الله الرؤوفة الدائمة البتوليّة،

يا بابَ السماء السعيد.

إقبلي هذا الكلام

كما قبلتِه من فم الملاك جبرائيل،

مُنّي علينا بالسلام،

كسّري قيود الخبثاء،

أنيري عقول الخطأة،

أبعدي عنّا الشرور

التي تدركنا من جميع الجهات.

أمطري علينا الخيرات،

أظهري ذاتكِ بأنّك أمٌّ لنا،

وتوسّطي بيننا وبين ابنكِ

الذي تجسّد من أجلنا.

يا عذراء لا مثيل لها،

يا سلطانة السّماء العذبة،

خلّصينا من خطايانا لنكون وديعين وطاهرين.

ولتكن بواسطتكِ، حياتنا نقيّة،

وطريقنا بدون خطر.

لكي نتمتّع بالفرح السماوي

بمشاهدة ابنك يسوع.

المجد والإكرام لله الآب،

وليسوع المسيح مخلّصنا

وللروح القدس. آمين.»

العودة إلى الصفحة الرئيسية

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

Tags:
الصلاة
صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
priest in Greece
هيثم الشاعر
تركيا تلقي القبض على راهب سرياني أرثوذكسي وال...
هيثم الشاعر
بالفيديو: لحظات صادمة حاول فيها مخرّب نزع صلي...
هيثم الشاعر
تدخّل إلهي في مزار سيدة لبنان - حريصا
Igreja em Pearl River tem altar profanado
أليتيا
كاهن وامرأتان يرتكبون أفعالًا مشينة على المذب...
أليتيا
خاص عبر "أليتيا العربيّة"… رسالة رجاء من القد...
أليتيا
قصة حب رائعة حصلت على فراش الموت في لبنان...أ...
JACOB BARNETT
دولوريس ماسوت
قالوا انه لن يُجيد سوى ربط حذائه وها هو اليوم...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً