لست مستعداً للتبرع؟

إليك خمس طرق يمكنك أن تساعد أليتيا من خلالها

  1. صلي من اجل فريقنا ونجاح مهمتنا
  2. تحدث عن أليتيا في رعيتك
  3. تقاسم مضمون أليتيا مع أصدقائك
  4. أوقف الـ ad blockers عندما تقرأ أليتيا
  5. تسجل في نشرتنا المجانية واقرأ المقالات يومياً

شكراً!
فريق أليتيا

أليتيا

ضربوا أمينة بالمنجل على رأسها لأنها مسيحية ففقدت الجنين في أحشائها…هذا ما حصل بعدها

PREGNANT WOMAN
مشاركة

 

نيجيريا/ أليتيا (aleteia.org/ar) أيقظت الطلاقات الناريّة أمينة في ظلمة الليل.

الإرهابيون الإسلاميون يهاجمون البلدة المسيحيّة في نيجيريا.

هرعت الى الخارج مع أولادها الثلاثة وهي حامل في شهرها السادس.

أُصيبت برصاصة.

“اعتقدتُ انني أموت اليوم، يا اللّه، سامحني”.

كما وأُصيبت أمينة بضربة منجل فسقطت أرضاً وسط بركة دماء.

لم يتخطى الطفل في أحشائها الصدمة فمات.

سألها زوجها يوماً عن ما كانت لتفعل لو التقت بالمُعتدين.

أفعل بهم ما فعلوا بي لا تسامحينهم؟

“لن أسامحهم أبداً” ردّت.

وبعد بضعة أسابيع، قرأت أمينة مقطعاً من الإنجيل حول المغفرة.

بدأ قلبها يخفق:

“عرفت أن هذا هو الطريق الواجب اعتماده، فطلبتُ من اللّه قلباً شجاعاً”.

وفي حين بدأت تخضع للعمليات الجراحيّة، بدأ اللّه يشفي قلبها.

قالت يوماً لزوجها،

“إن التقيتُ يوماً بأولئك الذين هاجموني، أسامحهم”.

ومنذ ذاك اليوم، وفي كلّ يوم، أمينة مدعوة الى المغفرة.

“أطلب منه كلّ يوم، وسط كلّ هذه المعاناة أن يعطيني الشجاعة وان لا يُغريني شيء فأدير له ظهري”.

 

 

قصة مقتبصة من الموقع الالكتروني لصوت الشهداء.

 

العودة إلى الصفحة الرئيسية

أليتيا Top 10
  1. الأكثر قراءة
النشرة
تسلم Aleteia يومياً