Aleteia logoAleteia logo
Aleteia
السبت 31 أكتوبر
home iconأخبار
line break icon

ستيف جوبز السوري الذي أحب بيروت...ما حصل معه عندما كان طفلاً لا يمكن تصوّره

ASSOCIATED PRESS/FOTOLINK

ريتا الخوري - أليتيا - تم النشر في 06/09/18

أمريكا/أليتيا(aleteia.org/ar)في كل مرّة أنظر فيها إلى هاتفي النّقال وهو من نوع آيفون أقول في نفسي ماذا لو لم يبصر ستيف جوبز النور؟ ماذا لو تخلّصت منه أمه عن طريق الإجهاض؟ في كل مرّة أنظر فيها إلى هاتفي أذكر قصّة ولادة جوبز وأدرك كم نخسر من طاقات من خلال عمليات الإجهاض التي لا تمت للرحمة البشرية بصلة.

قد تتساءلون ما الذي قد يجمع بين النابغة جوبز وقصص الإجهاض المروعة… الإجابة بسيطة فأم جوبز البيولوجية خُيّرت ذات يوم بين الإجهاض أو عرض ابنها للتبني وإليكم التفاصيل…

تخرج الشّاب السوري الأصل عبد الفتاح جندلي من الجامعة الأميركية في بيروت التي وصفها بأنها المدينة “حيث قضيت أفضل أيام حياتي”.

بعد التخرج من بيروت هاجر جندلي إلى الولايات المتحدة للحصول على درجة الدكتوراه في جامعة ويسكونسن. هناك التقى بالشابة جوان  شيبل. أحبا بعضهما كثيرًا… حملت الشابة وبعد أن رفضت عائلتها فكرة زواجها من جندلي انتقلت جوان إلى سان فرانسيسكو حيث التقت طبيبًا يأوي النساء اللواتي لا يستطعن الاعتناء بأطفالهن إلّا أنّهن يرفضن فكرة الإجهاض.

أبت الشابة جوان الإجهاض وقررت عرض ابنها الحديث الولادة للتبني. وهذا ما حصل فعلًا. ولد العبقري الذي يعرفه العالم اليوم باسم ستيف جوبز وترعرع في كنف عائلة تبنّته.

والجدير بالذكر أن للثنائي ابنة أخرى هي الروائية الشهيرة مونا جندالي المعروفة باسم مونا سيمسون. في سن الخامسة والعشرين علمت مونا من والدتها أن لها شقيق عرض للتبني منذ سنوات طويلة.

بحثت مونا طويلًا عن شقيقها لتجد ستيف جوبز أخيرًا وتكشف له هويّة والديه البيولوجيين.

رفض جوبز رحمه الله لقاء والديه لأسباب عديدة إلّا أنه ظلّ على علاقة جيّدة مع شقيقته. كان يقلّ شقيقته إلى بيت والديها ولكنه لم يكن قادرًا على رؤيتهما.

قبل أن يدرك جندالي أن ستيف جوبز هو ابنه تباهى ذات مرّة أمام ابنته مونا قائلًا إنه يدير أحد أهم المطاعم الشرقية في سيليكون فالي لدرجة أن “ستيف جوبز” بنفسه يزور المطعم بانتظام!!

وقتذاك لم يكن جوبز يعرف أن من يدير هذا المطعم الذي يقدّم الوجبات اللبنانية كان والده!

تخيّلوا معي ماذا لو اختارت والدة جوبز اجهاضه بدلًا من عرضه على التبني؟ باختصار لم يكن العالم ليشهد قصة “ستيف جوبز” المدهشة  وجميع الاختراعات والتغييرات الكثيرة التي جلبها للعالم…باختصار اختاروا الحياة مهما كان الثمن وخذوا ما يدهش العالم.

المصدر: الدكتور قبلان فارس عبر فايسبوك.

العودة الى الصفحة الرئيسية 

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
هيثم الشاعر
مذبحة داخل مدرسة مسيحية ضحيّتها أطفال أبرياء
هيثم الشاعر
الشتائم تنهال على الممثلة اللبنانية نادين نجي...
أنياز بينار لوغري
هجوم بالسكين قرب كنيسة في نيس والحصيلة ثلاثة ...
OLD WOMAN, WRITING
سيريث غاردينر
رسالة مهمة من إيرلندية تبلغ من العمر 107 أعوا...
هيثم الشاعر
رئيس وزراء ماليزيا السابق في أبشع تعليق على م...
غيتا مارون
في لبنان… قصدت عيادة الطبيب، لكنها تفاجأت بتس...
Medjugorje
جيلسومينو ديل غويرشو
ممثل البابا: "الشيطان موجود في مديغوريه، ولا ...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً