Aleteia
الأربعاء 21 أكتوبر
روحانية

ذكاء نيلسون منديلا فاق معلّمه...هكذا يولد الأبطال

pixabay

الخوري كامل يوسف كامل - تم النشر في 06/09/18

لبنان/أليتيا(aleteia.org/ar)حين كان نيلسون مانديلا يدرس الحقوق في الجامعة كان أحد أساتذته وإسمه “بيتر” و كان أبيض البشرة يكرهه بشدة!!

و في أحد الأيام كان الأستاذ بيتر يتناول طعام الغذاء في مقصف الجامعة فاقترب منه نيلسون مانديلا حاملاً طعامه و جلس بقربه.. فقال له الأستاذ بيتر: “يبدو أنك لا تفهم يا سيد مانديلا أن الخنزير و الطير لا يجلسان معاً ليأكلا الطعام”!!

نظر إليه مانديلا و أجابه بكل هدوء:

“لا تقلق أيها الأستاذ فسأطير بعيداً عنك”!! ثم ذهب و جلس على طاولة أخرى.. لم يتحمل الأستاذ جواب مانديلا فقرر الإنتقام منه..

و في اليوم التالي طرح الأستاذ بيتر في الصف سؤالاً على مانديلا: “سيد مانديلا إذا كنت تمشي في الطريق و وجدت صندوقاً و بداخل هذا الصندوق كيسان، الكيس الأول فيه المال و الكيس الثاني فيه الحكمة.. فأي الكيسين تختار؟؟!”..

و بدون تردد..أجابه مانديلا: “طبعاً سآخذ كيس المال”.. ابتسم الأستاذ و قال ساخراً منه: “لو كنت مكانك لأخذت كيس الحكمة”..و بكل برودة أعصاب أجابه مانديلا:

“كل إنسان يأخذ ما ينقصه!!”..

في هذه الأثناء كان الأستاذ بيتر يستشيط غضباً و حقداً لدرجة أنه كتب على ورقة الإمتحان الخاصة بمانديلا “غبي” و أعطاها له!!

أخذ مانديلا ورقة الإمتحان و حاول أن يبقى هادئاً جالساً إلى طاولته و بعد بضع دقائق وقف مانديلا و اتجه نحو الأستاذ و قال له بنبرةٍ مهذبة: “أستاذ بيتر لقد أمضيت على الورقه باسمك، لكنك لم تضع لي علامة!!!”

الــعــبـــــرة

إياك ثم إياك أن تسمح لأحد أن يسرق منك ثقتك بنفسك و اعتزازك بهويتك حتى وإن كان أستاذك الذي بيده تقييمك أو رئيسك الذي بيده طردك من وظيفتك لأن نفسك هي أغلى و أثمن من كل شيء.

العودة الى الصفحة الرئيسية 

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
priest in Greece
هيثم الشاعر
تركيا تلقي القبض على راهب سرياني أرثوذكسي وال...
هيثم الشاعر
بالفيديو: لحظات صادمة حاول فيها مخرّب نزع صلي...
ماريا لوزانو
لبنان: "الراهبات في بيروت شهادة حيّة للمسيح ع...
Igreja em Pearl River tem altar profanado
أليتيا
كاهن وامرأتان يرتكبون أفعالًا مشينة على المذب...
أليتيا
خاص عبر "أليتيا العربيّة"… رسالة رجاء من القد...
أليتيا
قصة حب رائعة حصلت على فراش الموت في لبنان...أ...
JACOB BARNETT
دولوريس ماسوت
قالوا انه لن يُجيد سوى ربط حذائه وها هو اليوم...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً