أخبار حياتية لزوادتك اليومية

لست مستعداً للتبرع؟

إليك خمس طرق يمكنك أن تساعد أليتيا من خلالها

  1. صلي من اجل فريقنا ونجاح مهمتنا
  2. تحدث عن أليتيا في رعيتك
  3. تقاسم مضمون أليتيا مع أصدقائك
  4. أوقف الـ ad blockers عندما تقرأ أليتيا
  5. تسجل في نشرتنا المجانية واقرأ المقالات يومياً

شكراً!
فريق أليتيا

تسجل

Aleteia

أسقف يتحرّك بعد فضائح الاعتداء الجنسي في الكنيسة وهذا ما قرر القيام به

Keith Williamson | CC
Share

 نيو إنغلاند / أليتيا (aleteia.org/ar) الصلاة والصوم وجلسات الاستماع وكتابة الرسائل تسعى لمعالجة الأخطاء … ولكن هل هذا يكفي؟

بطرق عديدة يقف المطران روبرت ريد في المنتصف. منذ فترة وجيزة كان الأب ريد كاهن رعية. إنه لا يزال راعياً في إحدى ضواحي نيو إنغلاند لذا فهو قريب من “الشعب”. لكنه أيضاً أسقف مساعد لأسقفية بوسطن لذا قد يُنظر إليه على أنه “واحدا منهم”.

 

“هم” أي الأساقفة الذين عانت سمعتهم بسبب ما حدث مع الكاردينال الأمريكي وتقرير هيئة المحلفين الضخمة في بنسلفانيا ورسالة رئيس أساقفة الفاتيكان التي ساهمت إلى حد كبير بإعادة إشعال “حرب ثقافة” داخل الكنيسة.

 

يدرك الأسقف ريد جيدا عمق الجدال ومدى تأثير الفضيحة. وهو يقدّم برنامجًا تلفزيونيًا بارزًا على التلفزيون الكاثوليكي ويتولّى رعاية شبكة أسقفية. ريد يعلم أنه أياً كان “الإصلاح” الذي تسعى الكنيسة للقيام به فيما يخصّ الفضيحة الحالية يجب أن يتجاوز برنامج العمل الذي توصل إليه مؤتمر الولايات المتحدة للأساقفة الكاثوليك في عام 2002 بعد فضيحة وطنية كان مركزها في أبرشيته الخاصة.

 

“أعلم أن الأساقفة يجب أن يتصرفوا بشكل حاسم وأن العمل يجب أن يكون شاملاً وشفافًا ومهنيًا وبالتعاون مع أشخاص مختصين. لكنني سأطرح السؤال التالي: ماذا أفعل؟ “كتب في رسالة إلى رعيته في وايلاند ماساتشوستس. “كل ما أعرفه هو أنني أستطيع أن أصلي وأقوم بالتكفير عما حصل. ولتحقيق هذه الغاية سأخصص ليلي ونهاري للتكفير عن الذنب العام “.

 

ريد أعلن أنه يوم الاثنين الواقع في الرابع والعشرين من شهر أيلول/ سبتمبر وعقب احتفاله بالذبيحة الإلهية سيبقى في الكنيسة للصلاة والصوم حتى صباح اليوم التالي حيث سيحتفل بالقداس مرة أخرى. وقال إن الكنيسة ستبقى مفتوحة داعيًا المؤمنين للانضمام إليه في الصلاة “لبضع دقائق أو لمدة ساعة كاملة”.

 

يعتقد الأسقف ريد أن هناك حاجة أيضًا إلى “بذل جهد وطني للتكفير عمّا حصل والصلاة من أجل خطايانا الشخصية وآثام القيادات في الكنيسة. في الواقع بدأت العديد من الرعايا والرعاة وأبناء الرعية في القيام بذلك ردا على فضائح هذا الصيف. بعض الكهنة يقودون تجمعاتهم في الصلاة إلى القديس ميخائيل عقب الانتهاء من الاحتفال بالذبيحة الإلهية بينما يخصص الآخرون ساعات للصلاة والتكفير.

في سياق متّصل دعا رئيس الأساقفة ويليام لوري أبرشية بالتيمور إلى تكريس يوم لعبادة قلب يسوع الأقدس في السابع من أيلول / سبتمبر. “إن النية هي لتضميد جراح ضحايا الاعتداء الجنسي.

 

وقد أصدرت منظمة “Blessed Is She” وهي منظمة نسائية كاثوليكية مقرها ولاية أريزونا دعوة واضحة للدفاع عن الكنيسة. وقد جاء في دعوة المنظمة:” نحتاج لأن نرتقي كأعضاء علمانيين لحماية وتوجيه كنيستنا في واحدة من أعظم ساعاتها. نحتاج أن نضع عبقرية أنثوية فريدة في المقدمة عندما يفشل الكثيرون في دعواتهم ومكالماتهم “.

 

في مقابلة قال الأسقف ريد لأليتيا إن عددًا من القساوسة في منطقته يخططون لعقد جلسات استماع: “أحد الأمور التي سيتمكن من مناقشتها في جلسة استماعه في الأبرشية هو الدراسة التي تجري في مدرسة القديس يوحنا الإكليريكية حيث تم توجيه اتهامات حول الإساءة الجنسية والسلوك اللاأخلاقي.”

على أن تقوم المجموعة التي تدرس الوضع بإعداد تقرير وتقديمه إلى الكاردينال سيان أومالي الذي سيتخذ إجراءً بشأنه في ذلك الوقت، حسبما قال الأسقف ريد.

من جهته قال بوتارو وهو مؤلف كتاب ” The Mindful Catholic” إنه إذا كان الأسقف هو العريس والكنيسة هي العروس إليكم بعض الأشياء التي تعلمتها كزوج. بدايةً عندما تتسبب في زعزعة الثقة مع زوجتك فإنك لن تحصل على قواعد حول كيفية إعادة بناء الثقة. عليك أن تواضع نفسك وستسمح لك زوجتك بمعرفة ما تحتاجه منك وعليك أن تكون على استعداد لفعل ما تطلبه. عندما يخدع الرجل زوجته ويعتقد أنه سيعمل على جعل كل شيء على ما يرام حيث يركز على ما سيجعله أفضل دون أن يسأل زوجته ما الذي تريده هي. أرى أن هذا يحدث الآن مع الكنيسة “.

 

العودة إلى الصفحة الرئيسية

 

Aleteia's Top 10
  1. Most Read
Newsletter
Get Aleteia delivered to your inbox. Subscribe here.