لست مستعداً للتبرع؟

إليك خمس طرق يمكنك أن تساعد أليتيا من خلالها

  1. صلي من اجل فريقنا ونجاح مهمتنا
  2. تحدث عن أليتيا في رعيتك
  3. تقاسم مضمون أليتيا مع أصدقائك
  4. أوقف الـ ad blockers عندما تقرأ أليتيا
  5. تسجل في نشرتنا المجانية واقرأ المقالات يومياً

شكراً!
فريق أليتيا

أليتيا

دير مهجور في الأراضي المقدّسة يعيد فتح أبوابه بعد 50 عامًا

FRANCISCAN MONK
مشاركة

الاراضي المقدسة/ أليتيا (aleteia.org/ar) هذا الدير الفرنسيسي، الواقع بقرب نهر الأردن، كان مهجورًا منذ عام 1968 بسبب الصراع الفلسطيني الإسرائيلي. ومن الممكن أن يعيد فتح أبوابه في الأشهر المقبلة، بفضل منظمة هالو ترست.

MONASTERY JORDAN
Custodia Terrae Sanctae

اضطر الإخوة الفرنسيسكان أن يتركوا هذا الدير القريب من نهر الأردن. وذلك في عام 1968 مع زرع ألغام على مدى 55 هكتار حول الدير. لكن في تمّوز الماضي، أعلنت منظّمة هالو ترست المختصّة بنزع الألغام من مناطق النزاع المحيطة بالأماكن المسيحيّة، أنّ المنطقة ستصبح آمنة من جديد. وبالتالي سيعود ممكنًا الحجّ إلى هذا المزار.

MONASTERY JORDAN
Custodia Terrae Sanctae

وكان هذا المكان المدعو قصر اليهود مكان حجٍّ لليهود منذ القرن السّابع عشر، لكن في عام 1932 حصلت حراسة الأراضي المقدّسة للإخوة الفرنسيسكان على الأرض وبنت ديرًا عام 1956. لكن اضطّر الإخوة إلى الخروج من الدير عام 1968 على إثر الصراع الإسرائيلي الفلسطيني. فكان لا بدّ من انتظار زيارة البابا يوحنّا بولس الثاني إلى الدير عام 2000 كي تقرّر السّلطات الإسرائيليّة أن ترسم طريقًا في داخل حقل الألغام. ومع ذلك بقي خطر الألغام محدقًا بالزوار.

MONASTERY JORDAN
Custodia Terrae Sanctae

ويقول الإخوة الذين عادوا اليوم بأنّ من هرب عام 1968 قام بذلك على عجل. فيمكن حتّى اليوم إيجاد دفتر أرشيف القداديس موضوعًا على الطاولة وفيه قلمًا. وتقوم منظمة هالو ترست بنزع ألغام الضفّة الغربيّة منذ كانون الأوّل 2018 على أن تنتهي الأعمال في عيد الدنح المقبل.

العودة إلى الصفحة الرئيسية

أليتيا Top 10
  1. الأكثر قراءة
النشرة
تسلم Aleteia يومياً