لست مستعداً للتبرع؟

إليك خمس طرق يمكنك أن تساعد أليتيا من خلالها

  1. صلي من اجل فريقنا ونجاح مهمتنا
  2. تحدث عن أليتيا في رعيتك
  3. تقاسم مضمون أليتيا مع أصدقائك
  4. أوقف الـ ad blockers عندما تقرأ أليتيا
  5. تسجل في نشرتنا المجانية واقرأ المقالات يومياً

شكراً!
فريق أليتيا

أليتيا

التأمّل بالإنجيل اليومي بصوت الخوري نسيم قسطون ليوم الاثنين من الأسبوع الخامس عشر من زمن العنصرة في ٢٧ آب ٢٠١٨

مشاركة

لبنان/ أليتيا (aleteia.org/ar) الاثنين الخامس عشر من زمن العنصرة

 

قالَ الرُّسُلُ لِلرَّبّ: “زِدْنَا إِيْمَانًا!”. فقَالَ الرَّبّ: “لَوْ كانَ فِيكُم مِنَ الإِيْمَانِ مِقْدارُ حَبَّةِ خَرْدَل، لَكُنْتُم تَقُولُونَ لِهذِهِ التُّوتَة: إِنْقَلِعِي، وٱنْغَرِسِي في البَحْر، فَتُطِيعُكُم! وَمَنْ مِنْكُم لَهُ عَبْدٌ يَفْلَحُ الأَرْضَ أَوْ يَرْعَى القَطِيع، إِذا عَادَ مِنَ الحَقْل، يَقُولُ لَهُ: أَسْرِعْ وٱجْلِسْ لِلطَّعَام؟ أَلا يَقُولُ لَهُ بِالأَحْرَى: أَعِدَّ لي شَيْئًا لأَتَعَشَّى، وَشُدَّ وَسْطَكَ وٱخْدُمْني حَتَّى آكُلَ وَأَشْرَب، وَبَعْدَ ذلِكَ تَأْكُلُ أَنْتَ وَتَشْرَب. هَلْ عَلَيهِ أَنْ يَشْكُرَ العَبْدَ لأَنَّهُ فَعَلَ ما أُمِرَ بِهِ؟ وَهكذَا أَنْتُم إِذَا فَعَلْتُم كُلَّ ما أُمِرْتُمْ بِهِ فَقُولُوا: إِنَّنَا عَبِيدٌ لا نَفْعَ مِنَّا، فَقَد فَعَلْنا مَا كانَ يَجِبُ عَلَينا أَنْ نَفْعَل”.

 

قراءات النّهار: يعقوب ١: ١-٨ / لوقا ١٧: ٥-١٠

 

التأمّل:

 

هل يكفي أن نقول بأنّنا نؤمن كي نكون من المؤمنين؟!

بالطبع ليس ادّعاء الإيمان إيماناً كما أن الظنّ الخاطئ بأنّنا من المؤمنين ليس أيضاً إيماناً إذ قد يكتفي الإنسان ببعض الموروثات الشعبيّة أو التقاليد ليعتبر بأنّ إيمانه سليم وهو ما ليس مضموناً إذ تحمل هذه أحياناً مزيجاً هجيناً من مصادر متعدّدة بعيدة عن نبع الكتاب المقدّس وتقليد الكنيسة.

الإيمان وفق هذا النصّ هو تسليمٌ بالخير الّذي بقدّمه لنا الربّ عبر تعاليمه التي تقودنا وسط وادي ظلال الموت كما أورد المزمور 23.

الإيمان هو توحيد ذاتنا بالله من خلال الصلاة التي ترتكز إلى علاقةٍ واضحةٍ وصريحةٍ وشفّافة ما بيننا وبين الله!

والإيمان هو انعكاس نور الله فينا عبر سلوكنا ومواقنا تجاه الآخرين…

 

الخوري نسيم قسطون – ٢٧ آب ٢٠١٨

https://plus.google.com/113755694827547755416/posts/GNVJfn8sJDQ

 

العودة إلى الصفحة الرئيسية

أليتيا Top 10
  1. الأكثر قراءة
النشرة
تسلم Aleteia يومياً