أخبار حياتية لزوادتك اليومية

لست مستعداً للتبرع؟

إليك خمس طرق يمكنك أن تساعد أليتيا من خلالها

  1. صلي من اجل فريقنا ونجاح مهمتنا
  2. تحدث عن أليتيا في رعيتك
  3. تقاسم مضمون أليتيا مع أصدقائك
  4. أوقف الـ ad blockers عندما تقرأ أليتيا
  5. تسجل في نشرتنا المجانية واقرأ المقالات يومياً

شكراً!
فريق أليتيا

تسجل

Aleteia

٨ رجال يملكون ثروة تعادل ما يملكه نصف سكان العالم الأكثر فقرا

Share

بريطانيا/ أليتيا (aleteia.org/ar) بحسب تقرير جديد صدر عن المنظمة غير الحكومية البريطانية “أوكسفام” التي تسعى إلى مكافحة الفقر في العالم، 8 أشخاص فقط يمتلكون ثروة النصف الأفقر من سكان العالم أي نحو 3،6 مليار شخص.

واعتمدت أرقام أوكسفام على معطيات عالمية من توزيع الثروات والمتوفرة في بيانات بنك كريدي سويس للثروة العالمية عام 2016. وكشفت أنّ الفجوة بين الأغنياء والفقراء تزداد اتساعا واستنكرت التأثير السياسي لتلك النخبة المالية. وبحسب المنظمة غير الحكومية، ستستخدم الشركات الكبرى والأغنياء مبدأ عدم المساواة من خلال استغلال النظام الاقتصادي الفاشل، مقلصين الأجور ورافعين عائدات المساهمين إلى أقصى حد.

ومن بين الأشخاص الثمانية الأغنى في العالم، نذكر: بيل غيتس مؤسس شركة مايكروسوفت، وأمانسيو أورتيغا مؤسس شركة الأزياء إينديتيكس ومؤسس زارا ووارن بوفيه، وقد حلّ في المرتبة السادسة مارك زوكربيرج.

ويقول المتحدث باسم منظمة أوكسفام أنون أوبري: “من المشين أن تتركز الثروات في أيدي أقلية صغيرة للغاية، خصوصا وأنّ شخصا على 10 في العالم يعيش بأقل من دولارين في اليوم. إنّ عدم المساواة توقع مئات الملايين من الناس في الفقر، وتقسم مجتمعاتنا وتضعف الديمقراطية”.

هذا ولم تسلم فرنسا من انتقادات منظمة أوكسفام. فبحسب الدراسة، عام 2016، كان 21 مليارديرا يملكون ثروة تعادل ما يملكه 40% من السكان الفرنسيين الأكثر فقرا.

 

العودة إلى الصفحة الرئيسية

Newsletter
Get Aleteia delivered to your inbox. Subscribe here.