لست مستعداً للتبرع؟

إليك خمس طرق يمكنك أن تساعد أليتيا من خلالها

  1. صلي من اجل فريقنا ونجاح مهمتنا
  2. تحدث عن أليتيا في رعيتك
  3. تقاسم مضمون أليتيا مع أصدقائك
  4. أوقف الـ ad blockers عندما تقرأ أليتيا
  5. تسجل في نشرتنا المجانية واقرأ المقالات يومياً

شكراً!
فريق أليتيا

أليتيا

طرد مسيحيين من معرض في بريطانيا

مشاركة

بريطانيا/ أليتيا (aleteia.org/ar) طُردت مجموعة بريطانية مسيحية مؤيدة للحياة من معرض لامبث الريفي بعد اعتبار المسؤولين الحكوميين المحليين أن عرضها لنماذج الأجنة “غير مناسب”. وقال مؤيدو الحياة أنهم يفكرون باللجوء إلى القضاء بعد إزالة معرضهم بصورة “استبدادية وتمييزية”.

سنوياً، يحضر حوالي 150000 نسمة إلى المعرض الذي يُعلَن عنه كأضخم مهرجان موجّه نحو العائلة في لندن.

في يناير، طلبت “الحياة” التي هي منظمة مؤيدة للحياة كشكاً. وبعد تقديم المعلومات والصور عن شكل كشكها وما ستقدمه، حظيت بموافقة منظمي المعرض ودفعت الرسوم كاملةً.

كان كشك المنظمة يشمل صوراً لأطفال في الأحشاء ونماذج عن أجنة ومعلومات عن الحمل وغيرها. لا شيء في الكشك كان مسيئاً بل كل ما كان فيه يمكن رؤيته على أي موقع للحمل، حسبما ذكرت آن سكانلان، مديرة التربية في المنظمة.

وعلى الرغم من أن الكشك لاقى ردود فعل إيجابية قبل يوم من عملية الطرد، إلا أن بعض زوار المعرض تهجموا على المتطوعين في الكشك وناقشوهم في مسألة الإجهاض. ولدى عودة المتطوعين والموظفين صباح الأحد، وجدوا كشكهم مفككاً. فاعتذر منظمو المعرض قائلين أن مجلس لامبث قرر إزالة الكشك لأنه “منافٍ لقيم” المجلس، حسبما أفادت منظمة “الحياة”.

بالمقابل، ذكر إيد دايفي، أحد أعضاء مجلس لامبث، أن الكشك المؤيد للحياة لم يكن مدرجاً على قائمة العارضين. لكن المنظمة المؤيدة للحياة قالت أن هذا ليس صحيحاً وأنه لديها الإثبات على ذلك.

قال دايفي أيضاً أن الكشك سبّب الحزن للنساء اللواتي خضعن لعمليات إجهاض. لكن سكانلان قالت أن المنظمة ليست عدائية على الإطلاق بل تسعى إلى بلوغ الناس بطريقة متعاطفة ولطيفة.

 

العودة إلى الصفحة الرئيسية

أليتيا Top 10
  1. الأكثر قراءة
النشرة
تسلم Aleteia يومياً