أخبار حياتية لزوادتك اليومية

لست مستعداً للتبرع؟

إليك خمس طرق يمكنك أن تساعد أليتيا من خلالها

  1. صلي من اجل فريقنا ونجاح مهمتنا
  2. تحدث عن أليتيا في رعيتك
  3. تقاسم مضمون أليتيا مع أصدقائك
  4. أوقف الـ ad blockers عندما تقرأ أليتيا
  5. تسجل في نشرتنا المجانية واقرأ المقالات يومياً

شكراً!
فريق أليتيا

تسجل

أليتيا

ابنة كاهن في لبنان تطلب جروحات المسيح وهي في التاسعة من العمر

Santa Prassede
Luciano Tronati
مشاركة

لبنان/ أليتيا (aleteia.org/ar) قبل ما تنام بنتي ماريا بليلة الاول قربانة، قالتلي:” بابا أنا كتير فرحانة إنو بكرا رح يكون عندي أحلا هدية بحياتي كلا رح اتناول جسد يسوع. بس أنا ناطرة إنو يصير معي Miracle(أعجوبة)…”  قلتلها:” شو بدك أكتر بعد ما يسوع أحلا Miracle بالدني كلا… إنو شو في أهم بعد منو؟”

قالتلي:” مظبوط يسوع هو الاحلا والاغلى ع قلبي.. بس أنا تعرفت عليه وقريت عنو كيف إجا لعنا من السما وتعذب كتير كرمالنا… ميشان هيك أنا طلبت منو يعطينيMiracle…”وسكتت وأنا كمان سكتت…

وبعد شوي سألتها ماريا شو هي هال  Miracle؟

قالتلي وبكل ثقة:”بدي منو جروحاتو..!!!”

صراحة انصدمت وفكرتها عم تمزح… كيف بنت زغيرة متل ماريا عمرها ٩ سنين وليلة قربانتها الاولى بتفكر بجروحات يسوع بدل ما تفكر متل أكثرية الاطفال بالهدايا والحفلة والمطعم والثياب!!!

قلتلها:” صحيح يسوع تعذب كتير كرمالنا تيخلصنا، كمان هوي بيحب ولادو يكونوا فرحانين.. وإنت لازم تفرحي لانو بكرا أحلا نهار بحياتك…” وسمعتها من تحت اللحاف عم تبكي وتبكي وتبكي… حكيت كتير بلكي بتوقف بكي لكن ما مشي الحال… غفيت هي وعم تبكي…

ولمن وعيِت بكير فكرت إنو نسيِت. قالتلي “رح خلي يسوع دائماً مبسوط بقلبي مش رح إجرحو أبداً…”  وسعوا عينيها العسليات وكرجت دمعة ع خدها بقيت معلّمي ع توبها الأبيض حتى صار وقت القداس… ولمن تناولت لأول مرة فهمت إنو بالقربانة في جروحات يسوع كلا وهي ال Miracle اللي ناطرتها…

 

العودة إلى الصفحة الرئيسية

أليتيا Top 10
  1. الأكثر قراءة
النشرة
تسلم Aleteia يومياً