أخبار حياتية لزوادتك اليومية

لست مستعداً للتبرع؟

إليك خمس طرق يمكنك أن تساعد أليتيا من خلالها

  1. صلي من اجل فريقنا ونجاح مهمتنا
  2. تحدث عن أليتيا في رعيتك
  3. تقاسم مضمون أليتيا مع أصدقائك
  4. أوقف الـ ad blockers عندما تقرأ أليتيا
  5. تسجل في نشرتنا المجانية واقرأ المقالات يومياً

شكراً!
فريق أليتيا

تسجل

Aleteia

حقيقة لا يعرفها سوى قلّة…ما هي علاقة السرطان بالرياضة

Share

أمريكا/ أليتيا (aleteia.org/ar) في دراسة أجريت مؤخرًا وجد الباحثون أن حوالي 3 في المئة فقط من البالغين (الذين شاركوا في الاستطلاع) هم على دراية بأن المستويات المنخفضة من النشاط البدني يمكن أن تزيد من خطر الإصابة بالسرطان وفقا للنتائج التي نشرت في مجلة التواصل الصحي.

وتقول إيريكا ووترز وهي أستاذة مشاركة في قسم العلوم الصحية العامة بجامعة واشنطن في سانت لويس إن النتائج تثير القلق لأن الأشخاص غير المدركين لهذا الارتباط يفتقرون للمحفزات التي تشجعهم على ممارسة الرياضة.

 

أثبتت دراسة جديدة ان عدم ممارسة الرياضة يزيد من خطر الإصابة بالسرطان إلّا أن معظم الأشخاص لا يعرفون هذه الحقيقة.

 

في هذه الدراسة قام الباحثون بإجراء مسح شمل نحو 360 شخصًا بالغًا في الولايات المتحدة. بلغ متوسط عمر المشاركين في الدراسة 47 عامًا. وفي الاستبيان طُلب من المشاركين تسمية ثلاثة أمراض ناجمة عن عدم ممارسة الرياضة بشكل كاف.

44 % من المشاركين فقط تمكنّوا من تقديم ثلاثة ردود على هذا السؤال.

وأظهرت النتائج أن حوالي 66 %من المشاركين في الدراسة زيادة الوزن أو الإصابة بمرض السكري. وبالإضافة إلى ذلك، 64 % ذكروا مشاكل القلب والأوعية الدموية فيما حدّد 11 % مشاكل الجهاز العضلي الهيكلي مثال مشاكل الظهر وهشاشة العظام وفقدان العضلات. بينما تطرّق 8 % إلى المشاكل النفسية مثال الاكتئاب أو الإجهاد كعواقب عدم الحصول على ممارسة كافية.

ليحدد 3% فقط من المشاركين بالدراسة السرطان كرد على هذا السؤال.

إن النشاط البدني لا يمكن أن يقلل فقط من خطر الإصابة بأمراض القلب والسكري ويساعد الشخص على إنقاص الوزن، ولكنه يمكن أن يساعد أيضًا في الحد من خطر الإصابة بالسرطان ويكون مفيدًا للصحة العامة تقول ووترز.

ووترز أوضحت أن العلاقة البيولوجية بين عدم ممارسة الرياضة بشكل كاف وتطور السرطان تميل إلى أن تكون أقل وضوحا للناس.

وتشير التوصيات الحالية إلى وجوب ممارسة الأشخاص 150 دقيقة على الأقل التمارين المعتدلة الكثافة مثال المشي السريع أو ركوب الدراجة كل أسبوع لتقليل خطر الإصابة بالسرطان بحسب قول ووترز. هناك أدلة علمية كبيرة على أن مستويات أعلى من النشاط البدني ترتبط بمعدلات أقل من أنواع معينة من السرطان بما في ذلك سرطان القولون والصدر وسرطان بطانة الرحم وفقا للمعهد الوطني للسرطان.

 

العودة إلى الصفحة الرئيسية

Newsletter
Get Aleteia delivered to your inbox. Subscribe here.