لست مستعداً للتبرع؟

إليك خمس طرق يمكنك أن تساعد أليتيا من خلالها

  1. صلي من اجل فريقنا ونجاح مهمتنا
  2. تحدث عن أليتيا في رعيتك
  3. تقاسم مضمون أليتيا مع أصدقائك
  4. أوقف الـ ad blockers عندما تقرأ أليتيا
  5. تسجل في نشرتنا المجانية واقرأ المقالات يومياً

شكراً!
فريق أليتيا

أليتيا

الأمور التالية لا تقلها لمرضى السرطان

GIRL CANCER
مشاركة

روما/ أليتيا (aleteia.org/ar) 1-“لا تقلق، ستكون بخير”. لا تقل هذه العبارة أبدا، فالسرطان أمر خطير. حاول أن تقول للمريض بأنك تصلي من أجله وتقدم له الطاقة والإيجابية… أو قل مازحا: “لا أصدق أن السرطان اختارك… أشعر بالأسف عليه”. فلنحترم الخوف ولنغذي الأمل.

2-“قريبي أصيب بالسرطان ولم يفوّت يوما من العمل، حتى عندما كان يخضع للعلاج الكيميائي”. لا تقل هذه العبارة للمريض، بل حاول تشجيعه بطرق أخرى بسيطة فهو يحتاج إلى دعم نفسي.

3-“عليك القيام بحمية نباتية”، لا تقدم للمريض معلومات أو نصائح غير مجربة؛ يمكنك أن تقول: “سمعت بشيء وأريد أن أتشاطره معك، إن كنت لا تمانع، يمكنك اتباعه أم لا”.

4-“عليك التغلّب على المرض من أجل أولادك”. للأسف، يمكن أن يبذل المريض كل جهده للقضاء على السرطان وعدم النجاح في ذلك. بالطبع، لن يكون السبب عدم محبته لأولاده.

5-“قرأت دراسة، تقول…” الرجاء التأكد من أية معلومة قد تنقلها إلى المريض، فأي سوء فهم قد ينعكس سلبا على نفسيته ويؤدي إلى نتائج عكسية. تحقق مما تقرأه وتأكد من أن المقال حديث النشر.

6-“فكر في السرطان وكأنه هدية/درس/فرصة”. اعلم أن هذه الهدية ملفوفة بأسلاك شائكة، فمن الأفضل التأني في قول بعض الأمور. ولا شك أنّه قد يبين للمريض النواحي الإيجابية كاشتداد العلاقة مع الآخرين ويبرز قوة داخلية ومنظور للحياة مختلف.

7-“أيمكنك شرب كأس من النبيذ/ تناول برجر بالجبنة /التدخين /تناول المثلجات مع صلصة الشكولاتة /شرب الكحول؟”، كلنا يعي مخاطر بعض الأطعمة أو المشروبات على صحة الإنسان وبخاصة تأثيراتها على مرض السرطان، فتجنب طرح أسئلة كهذه.

8-“ابق إيجابيا، فالنتيجة مرتبطة بالسلوك”. لا يمكن أن يبقى أي شخص إيجابيا طوال الوقت، لذا، لما تطلب من مريض السرطان أمر كهذا؟ لا شك أن الإيجابية تساعد كثيرا في العلاج ولكن لا ترتبط في طول العمر. حاول القيام بما أمكن لتسهل حياته بدلا من طلب أمور مماثلة.

9-“لم ندعوك لأننا اعتقدنا أنك لن تستطع الحضور”. لا تقل هذه العبارة أبدا، ادعو المريض حتى وإن كان طريح الفراش؛ فتجعله يشعر بأنه لا يزال جزء من هذا العالم.

10-“إن إصابتك بالسرطان في هذا العمر خطير جدا”. لا تقل هذه العبارة لأي شخص على الإطلاق فهذا أمر مدمر وفظيع.

ولا تنسى أن تقول للمريض بأنك تحبه وتهتم لأمره وأنك موجود بجانبه. فالمحبة من أسمى الأمور التي يحتاجها الإنسان في الأوقات الجيدة في حياته كما السيئة أيضا.

 

العودة إلى الصفحة الرئيسية

أليتيا Top 10
  1. الأكثر قراءة
النشرة
تسلم Aleteia يومياً