أخبار حياتية لزوادتك اليومية

لست مستعداً للتبرع؟

إليك خمس طرق يمكنك أن تساعد أليتيا من خلالها

  1. صلي من اجل فريقنا ونجاح مهمتنا
  2. تحدث عن أليتيا في رعيتك
  3. تقاسم مضمون أليتيا مع أصدقائك
  4. أوقف الـ ad blockers عندما تقرأ أليتيا
  5. تسجل في نشرتنا المجانية واقرأ المقالات يومياً

شكراً!
فريق أليتيا

تسجل

أليتيا

بهالكم سنة تعلمت كتير إشيا

مشاركة

 

لبنان/ أليتيا (aleteia.org/ar) بهالكم سنة تعلمت كتير إشيا…
هني ذاتهم الإيدين اللي بتطفّي بتحمي…
وهني ذاتهم اللي بيركضوا بالأوّل بيضلّو للإخر…
وهني ذاتهم اللي بيعرقو بيسقو من عرقهم التراب ليفرّخ كرامة…
هني ذاتهم اللي كل ما كان يمرق شهيد يحلوه ويكرّموه ليعرفو ولادهم وكل اللي حواليهم قيمة الوطن…
وهني ذاتهم اللي بتصير الصلا معهم عمل دايم مش كم لحظة وبيخلصو…
هني ذاتهم ياللي بقلبهم عا لسانهم…
وهني ذاتهم اللي بيقولوا نحنا حدك بتطلّع بتلاقيهم حواليك بروحهم قبل جسدهم وبحرقتهم قبل دمعتهم…
وهني ذاتهم اللي ما بينطرو دقّة خليوي أو دقّة جرس ليكون قلبهم المحروق قبل إيديهم بالتطفاية…
هني ذاتهم شباب أو بنات ما بينطروا دعوة وما بيعنيلهم تكريم لأنو الشرف عندهم عنوان وأصالة…
جنود مجهولين بس معلومين…
مجهولين لأنو ما بيهمهم اللي جايي وقلبهم بيكون خايف عاللي بدو يروح… بس معلومين لأنو ما في ضو بيتخبى نورو قد ما يحاول الإنسان يخبيه…
هني اللي أكيد إذا قالوا إنهم عايشين إحساسك بتصدقهم لأنو ما رح تلاقيهم لابسين وج غير وجهم أو متخبايين بكم كلمة بس إحساسهم غير… ومش بذات المطرح اللي النار عم تحرق في القلوب قبل الشجر…
لألكم يا اللي حترقتو معنا من بعيد…
ولإلكم ياللي سودّت إيديكم بس قلوبكم بيضا أكتر من التلج… صلا ومحبّة وعرفان….

 

العودة إلى الصفحة الرئيسية

 

Tags:
درس
أليتيا Top 10
  1. الأكثر قراءة
النشرة
تسلم Aleteia يومياً