لست مستعداً للتبرع؟

إليك خمس طرق يمكنك أن تساعد أليتيا من خلالها

  1. صلي من اجل فريقنا ونجاح مهمتنا
  2. تحدث عن أليتيا في رعيتك
  3. تقاسم مضمون أليتيا مع أصدقائك
  4. أوقف الـ ad blockers عندما تقرأ أليتيا
  5. تسجل في نشرتنا المجانية واقرأ المقالات يومياً

شكراً!
فريق أليتيا

أليتيا

رفضت التقيّد بشروط الدنمارك حظر ارتداء النقاب وهذا ما حصل معها

pixabay
مشاركة

دنمارك/ أليتيا (aleteia.org/ar) مسلمة تبلغ من العمر 28 عاما هي أول شخص في الدنمرك يتم تغريمه بموجب القانون الجديد الذي يحظر ارتداء الخمار (المنديل الذي يغطّي الوجه) في الأماكن العامة.

أفادت وكالة الانباء الدنماركية “ريتزاو” أن الشرطة استدعيت إلى مركز تسوق في هورشولم وهي مدينة يبلغ عدد سكانها 46 ألفا تقع شمال كوبنهاغن لمواجهة امرأة منقّبة.

ما إن وصل رجال الشرطة حتّى لاحظوا أن السيدة كانت منقبّة وهو أمر غير قانوني في العلن. بعد خلع خمارها غرّمت السيدة بدفع 156 دولار.

وكان قانون حظر ارتداء غطاء الوجه قد دخل حيّز التنفيذ مؤخرًا. وبذلك حذت البلاد حذو فرنسا وبلجيكا اللتان تحظران البرقع لكامل الجسم وكذلك النقاب الإسلامي الذي يظهر فقط الأعين.

وكان وزير العدل سويرن بابي بولسن قد قال في وقت سابق إن الأمر متروك لضباط الشرطة لتنفيذ القوانين.

وتقول الحكومة إن القانون لا يستهدف أي دين ولا يحظر ارتداء الحجاب أو العمائم أو غطاء الرأس اليهودي.

يسمح القانون الدنماركي للأشخاص بتغطية وجوههم عندما يكون هناك “سبب وجيه لذلك” مثل الطقس البارد أو الامتثال للمتطلبات القانونية الأخرى مثل استخدام خوذات الدراجات النارية.

بالإضافة إلى ما تقدّم يغرّم القانون الدنماركي كل من يرغم أي شخص آخر على ارتداء الملابس التي تغطي الوجه باستخدام القوة أو التهديدات حتّى أنه قد يواجه عقوبة السجن لمدة عامين.

 

 

 

رسالة مهمة إلى قرّاء أليتيا

 

العودة إلى الصفحة الرئيسية

 

أليتيا Top 10
  1. الأكثر قراءة
النشرة
تسلم Aleteia يومياً