أخبار حياتية لزوادتك اليومية

لست مستعداً للتبرع؟

إليك خمس طرق يمكنك أن تساعد أليتيا من خلالها

  1. صلي من اجل فريقنا ونجاح مهمتنا
  2. تحدث عن أليتيا في رعيتك
  3. تقاسم مضمون أليتيا مع أصدقائك
  4. أوقف الـ ad blockers عندما تقرأ أليتيا
  5. تسجل في نشرتنا المجانية واقرأ المقالات يومياً

شكراً!
فريق أليتيا

تسجل

أليتيا

لهذه الأسباب ستفشل ثورة المتحولين جنسيا

مشاركة

روما/أليتيا(aleteia.org/ar)نتمنّى ونصلّي من أجل أن يجد كل طفل أو مراهق يعاني من مشاكل تتعلق بالهوية الجنسية السلام والسعادة من الداخل والخارج.

في ما يلي، الأسباب السبعة التي تحول دون نجاح ثورة المتحولين جنسيا:

1-      ثورة المتحولين جنسيا قمعية؛ وذلك بسبب انعدام الاتفاق على استخدام ضمائر موحدة للإشارة إلى الطالب أو المعلّم أو الموظف الذي يعاني من مشاكل جنسانية.

2-      ثورة المتحولين جنسيا غير منطقية بتاتا؛ فالمرأة التي تعرّف عن نفسها بأنها رجل، لا تزال تواجه الدورة الشهرية. ومن غير الممكن أن يمر الرجل في فترة الحيض.

3-      ثورة المتحولين جنسيا غير صحية؛ يشير المدافعون عن المتحولين جنسيا أنّ الإخفاق في تشخيص وعلاج اضطراب الهوية الجنسية قد يؤدي إلى الاكتئاب أو الانتحار أو غيرها من الأمور التي تؤذي الذات.

4-      ثورة المتحولين جنسيا متطرفة؛ مؤخرا، شعر الناشطون المتحولون جنسيا بالغضب بعد أن أدّت سكارليت جوهانسون، وهي واحدة من أهم الأسماء في عالم التمثيل، دور بطولي كمتحولة جنسيا. فانتقدوا الأمر قائلين “بأيّ حق تمثل امرأة دور مثلي الجنس، في حين ثمة العديد منهم ويمكنهم بأنفسهم تأدية الدور”.

5-      ثورة المتحولين جنسيا خطيرة؛ فالرجل البيولوجي الذي يعرف بأنّه أنثى سيتمتع ب”حق” استخدام الحمام الخاص بالنساء وغرفة خلع الملابس… ما سيحدث الكثير من المشاكل.

6-      ثورة المتحولين جنسيا غير طبيعية؛ ثمّة اختلافات جوهرية لا يمكن إنكارها بين الرجال والنساء، لذا لا يمكن أن يكون الذكر بيولوجيا، أنثى.

7-      ثورة المتحولين جنسيا هي اعتداء على الأطفال؛ يشير المدافعون عن المتحولين جنسيا إلى أنّهم يساعدون الأطفال، ويوفرون عليهم سنوات عديدة من الحزن والألم والارتباك. في الواقع، هل يكون ابن ال11 من العمر قادرا على اتخاذ قرارات مغيرة للحياة تخص الحياة الجنسانية؟

 

وأخيرا، فلنعمل على مقاومة ثورة المتحولين جنسيا، فنحن مدينون لأطفالنا وأحفادنا.

 

العودة الى الصفحة الرئيسية 

أليتيا Top 10
  1. الأكثر قراءة
النشرة
تسلم Aleteia يومياً