Aleteia
الأربعاء 28 أكتوبر
أخبار

حادثة حصلت أمامي في لبنان...ارحمنا يا رب

pixabay

جورج معلولي - تم النشر في 31/07/18

لبنان/ أليتيا (aleteia.org/ar) الأمس بعد الظهر رأيت على الرصيف رجل خمسيني مع زوجته يجلسان على مقعد ومعهما كلب صغير الحجم.

مر بالقرب منهما رجل في الثلاثين من عمره مع ابنه تقريبا ٥ سنوات.

طبعا،انجذب الصبي للكلب الأبيض اذ الكلب يحب اللعب كثيرا وأبدى مودة للصغير.

فتوقف الأب وبدأ يكلم ابنه باللغة الفرنسية عن الكلب بمعنى اقترب حبيبي، هو يلعب معك، الا تريد ان تداعبه، لا تخف، انظر أنه يلعب معك.

القصة هنا، لم يلتفت الوالد الى الرجل صاحب الكلب بتاتًا ولم يلق حتى التحية عليه.

بادر صاحب الكلب بالقول وبالفرنسية مرحبا للأب وابنه.

ولكن لم يرد الأب التحيّة وبقي واقفًا هو ابنه يلعبان مع الكلب كأن الكلب مربوط الى عامود.

ألقى صاحب الكلب التحيّة مجددًا، فأيضًا لم يرد الرجل،لا بل لم ينظر إليه،وعندما نظر الولد إلى صاحب الكلب قال له والده العب مع الكلب.

جرى ذلك لخمس دقائق، ومن ثم أخذ الوالد ابنه وصعد وذهب دون أن يلتفت إلى صاحب الكلب كأنه غير موجود.

وكان صاحب الكلب يحاول بعبارات فرنسية مد أي جسر فلم يفلح، فكل ما كان يهم والد الصبي أن يلعب ابنه مع الكلب وأكمل يكلم ابنه كأن لا يوجد أحد الا هو وابنه والكلب.

حزنت كثيراً لهذه التربية المريضة، وتسألت في نفسي كم من الأهل يعلّمون أولادهم من صغرهم أن يحصلوا على ما يريدون دون الإكتراث للآخر بظل عدم وجود أي إحساس إنساني.

ارحمنا يا رب.

رسالة مهمة إلى قرّاء أليتيا

العودة إلى الصفحة الرئيسية

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
هيثم الشاعر
الشتائم تنهال على الممثلة اللبنانية نادين نجي...
أليتيا
قصة حب رائعة حصلت على فراش الموت في لبنان...أ...
غيتا مارون
هل دعم البابا فرنسيس حقّ المثليّين في الزواج ...
غيتا مارون
صلاة رائعة كتبها الشهيد اللبناني فتحي بلدي
أليتيا
مقتل كاهن في خلال مساعدته امرأة تتعرّض للسرقة
PAPIEŻ FRANCISZEK
الأب فادي عطالله
قداسة البابا والمثليين الجنسيين
José Manuel De Jesús Ferreira
عون الكنيسة المتألمة
بيان عون الكنيسة المتألمة حول مقتل الأب خوسيه...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً