لست مستعداً للتبرع؟

إليك خمس طرق يمكنك أن تساعد أليتيا من خلالها

  1. صلي من اجل فريقنا ونجاح مهمتنا
  2. تحدث عن أليتيا في رعيتك
  3. تقاسم مضمون أليتيا مع أصدقائك
  4. أوقف الـ ad blockers عندما تقرأ أليتيا
  5. تسجل في نشرتنا المجانية واقرأ المقالات يومياً

شكراً!
فريق أليتيا

أليتيا

ما كتبته هذه اللبنانية على فايسبوك عن يسوع قلّة أخلاق…عيب

مشاركة

لبنان/ أليتيا (aleteia.org/ar) كل يوم بيطلعلنا حدن من طائفة الملحدين الجدد وبيعمل من حالو بطل يعظّم نفسو بشعارات بالية تحتقر الدين المسيحي وتسيء بشكل غير مقبول الى يسوع.

من فترة طلع علينا شاب وصبية استخدموا أبشع الأوصاف بحق قديس من لبنان، ورداً على شفاء القديس شربل امرأة لم تكن باستطاعتها الحبل، قام هؤلاء على فايسبوكهم بتحقير القديس شربل كاتبين: هو من قام بهذا الأمر.

قامت القيامة، الشتائم لي نالوها من قبل مسيحيين بيّنت إنو المجتمع المسيحي بحاجة إلى نضج اكثر من ما يصف نفسو بملحد.

هل يجوز احتقار الأديان في بلد مثل لبنان؟

من بعد قضية القديس شربل، ظهرت فتاة وللاسف درست في جامعة كاثوليكية، تضع شعارات الالحاد على صفحته – هيي حرة إنا تكون ملحدة – ولكن كتبت: “لماذا يسوع لم يمارس الجنس اذا كان له عضو تناسلي، هل كان شاذ”؟

لي بدن يحكوا بحرية التعبير، ما في إلّا يسوع تنتقدوه؟ ليش هل قد زاعجكن يسوع؟

وهل حرية التعبير تقتضي إنو نحقّر بالآخر؟ ما فيه يكون الأسلوب تهكمي بطريقة علمية مثلاً؟ أو لينشهر الانسان ويعمل من حالو ملحد لازم يحتقر يسوع وقديسيه؟

هيك أشخاص بحاجة لصلاة أكثر من غيرن، وهي رسالة لنسأل أنفسنا ليش عم تكثر الهرطقات والالحاد وليش هل حقد عل كنيسة؟

الأهم، لي بدهن ينتقدوا ما ينزلوا لمستوى الكتابات البذيئة، وبالنهاية يسوع لي انتصر على الموت انتصر للابد، ولي عم يحاولوا يشوهوا اسم الكنيسة وتحطيمها نقول “ابواب الجحيم لن تقوى عليها”.

ولي عم يكتبوا ضد يسوع، هل لهم جرأة الكتابة عن غير يسوع؟ أو الخوف اقوى من إنن يكتبوا عن سواه؟ بس هيدا دليل إن المسيحية دين محبة ومن شان هيك عم تتطاولوا وشكلكن كترانين.

ملاحظة: لم نذكر الاسم ولم ننشر باقي التعليقات.

 

 

العودة إلى الصفحة الرئيسية

 

أليتيا Top 10
  1. الأكثر قراءة
النشرة
تسلم Aleteia يومياً