أليتيا

بلا ذراعين وساقين…ما قام به ابن الثالثة أدهش الجميع

CAMDEN HANDICAP
مشاركة
أمريكا/ أليتيا (aleteia.org/ar) ولد كامدن وهو مصاب بمتلازمة فوكوميليا التي تشمل العديد من التشوهات الخلقية ويتقدمها انعدام تطور الأطراف. بمعنى آخر، كان كامدن بلا ذراعين وساقين. لكن هذه الإعاقة لم تمنعه أبدا من الاعتناء بالآخرين. فعلى العكس، أثبت براعة مُذهلة في التعامل مع الحالات اليومية. وقد انتشر فيديو عبر مواقع التواصل الاجتماعي، يُظهر كامدن وهو يضع “المصاصة” في فم شقيقه البالغ من العمر بضعة أسابيع، لتهدئته.

ويعود الفيديو إلى عام 2017، ولكننا نبين من خلاله، أنّ ما من شيء مستحيل رغم إعاقة ما أو مشاكل أخرى. وبفضل الانترنت، ها هم الملايين من روّاد الشبكات الاجتماعية يشاركونه، علّه يقدّم مثالا للعزم والإرادة والمساعدة والمحبة والأخوّة على الرغم من الصعاب… وفي حزيران، شوهد هذا الفيديو أكثر من 40 مليون مرة فقط عبر الفيسبوك.

هذا وتقول والدة الطفلين: “ما حصل بالنسبة إلينا، أمر عادي”؛ “كانت تلك لحظة جميلة من حياتنا اليومية، واعتقدت أنّ عائلتنا وأصدقاءنا سيحبون رؤيتها”.

ومذ ذاك الحين، أنشأت الوالدة مدونة بعنوان « Admirablement différents »، تنشر فيها قصصا تُظهر جمال الخلق على الرغم من الصعوبات.

 

العودة إلى الصفحة الرئيسية

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

النشرة
تسلم Aleteia يومياً