أخبار حياتية لزوادتك اليومية

لست مستعداً للتبرع؟

إليك خمس طرق يمكنك أن تساعد أليتيا من خلالها

  1. صلي من اجل فريقنا ونجاح مهمتنا
  2. تحدث عن أليتيا في رعيتك
  3. تقاسم مضمون أليتيا مع أصدقائك
  4. أوقف الـ ad blockers عندما تقرأ أليتيا
  5. تسجل في نشرتنا المجانية واقرأ المقالات يومياً

شكراً!
فريق أليتيا

تسجل

Aleteia

هل منع يسوع في الإنجيل البشر عن ممارسة العادة السرّية؟

MOLESTOWANIE SEKSUALNE DZIECI
Shutterstock
Share

روما/أليتيا(aleteia.org/ar)يرى العديد من الأشخاص أنّ المسيح في إنجيل متّى قد نهى عن الاستمناء. كما تُعطي الكنيسة رأيها في هذا الموضوع.

 

نصٌّ من الإنجيل

يذكر إنجيل متّى النصّ التالي على لسان يسوع المسيح: «سَمِعْتُم أَنَّه قيل: “لا تَزْنِ”. أَمَّا أَنا فأَقولُ لكم: مَن نظَرَ إِلى امرأَةٍ بِشَهْوَة، زَنى بِها في قَلبِه» (متّى 5: 27-28). ويعتبر الكثير من الأشخاص أنّ في هذا النصّ منع ضمني لاستمناء. إذ إنّ الاستمناء فيه اشتهاء في القلب.

 

موضوع ذات صلة

كيف نتغلب على العادة السرية؟؟!!

 

دوافع عدّة

ويمكن الاعتبار أنّ الدوافع التي تسبّب اللجوء إلى الإستمناء أو العادة السريّة هي سلسلة من الأمور النفسيّة والبيولوجيّة والاجتماعيّة والثقافيّة. وتقوم هذه الدوافع بخلق ضغطًا جنسيًّا يحاول الشخص أن يخفّفه أو أن يتحرّر منه باللجوء للاستمناء الذي توجد فيه إثارة جنسية جسدية ذاتيّة.

 

إقرأ أيضاً

هذا ما تفعله بك “العادة السرية” على المدى الطويل!!!

 

رأي الكنيسة

يرى العديد من المسيحيّن أنّ الاستمناء الذي فيه مشاعر شهوةٍ تجاه شخصٍ كأداةٍ جنسيّة هو نوعٌ من أنواع الزنى، استنادًا على النصّ الإنجيلي. بينما يرى البعض الآخر أنّ ذلك غير دقيق. من هنا حسمت الكنيسة الجدل في التعليم المسيحي للكنيسة الكاثوليكيّة رقم 2352 أنّ الاستمناء هي إهانة تجاه العفّة وأنّها فعلٌ مضطرب في عمقه. ويمكن مساعدة من يقع في الاستمناء من خلال: حسن الإصغاء، التوضيح، التشجيع على الخروج من هذا الموضوع.

 

العودة الى الصفحة الرئيسية 

Newsletter
Get Aleteia delivered to your inbox. Subscribe here.