لست مستعداً للتبرع؟

إليك خمس طرق يمكنك أن تساعد أليتيا من خلالها

  1. صلي من اجل فريقنا ونجاح مهمتنا
  2. تحدث عن أليتيا في رعيتك
  3. تقاسم مضمون أليتيا مع أصدقائك
  4. أوقف الـ ad blockers عندما تقرأ أليتيا
  5. تسجل في نشرتنا المجانية واقرأ المقالات يومياً

شكراً!
فريق أليتيا

أليتيا

التأمّل بالإنجيل اليومي بصوت الخوري نسيم قسطون ليوم الجمعة من الأسبوع العاشر من زمن العنصرة في ٢٧ تموز ٢٠١٨

مشاركة

 

لبنان/ أليتيا (aleteia.org/ar) الجمعة العاشر من زمن العنصرة

 

أَلا تُبَاعُ خَمْسَةُ عَصَافِيرَ بِفَلْسَين، ووَاحِدٌ مِنْهَا لا يُنْسَى أَمَامَ الله؟ إِنَّ شَعْرَ رَأْسِكُم كُلَّهُ مَعْدُود، فَلا تَخَافُوا! إِنَّكُم أَفْضَلُ مِنْ عَصَافِيرَ كَثِيرَة. وَأَقُولُ لَكُم: كُلُّ مَنِ اعْتَرَفَ بِي أَمَامَ النَّاس، يَعْتَرِفُ بِهِ ابْنُ الإِنْسانِ أَمَامَ مَلائِكَةِ الله. وَمَنْ أَنْكَرَني أَمَامَ النَّاس، يُنْكَرُ أَمَامَ مَلائِكَةِ الله.

 

قراءات النّهار: أعمال ٢٢:  ١٧-٢٩ / لوقا ١٢:  ٦-٩

 

التأمّل:

 

هل تعيش في قلقٍ؟ هل تحيا مهموماً؟ هل تعيش مضطرباً؟

يتوجّه إليك الإنجيل اليوم قائلاً: ” إِنَّ شَعْرَ رَأْسِكُم كُلَّهُ مَعْدُود، فَلا تَخَافُوا!”.

لا يعني ذلك ابداً أننا لن نتعرّض لصعابٍ أو لملمّات بل يعني ببساطة أنّ كلّ حياتنا لها معنى لدى الله وبأنّ الله يدرك سبب تعاستنا ويمنحنا الكثير من الحلول شرط أن نكون ممّن يعلمون كيفيّة الإصغاء لكلامه المحيي ولتعاليمه المقدّسة…

نحن بنظره طبعاً “أَفْضَلُ مِنْ عَصَافِيرَ كَثِيرَة” ولذا افتدانا بإبنه ومنحنا الخلاص لنتّحد به في حياتنا الارضيّة ولاحقاً في حياتنا السماويّة…

فما علينا سوى أن ندرك قيمتنا لدى الله من خلال التغلّب على نظرتنا السلبيّة أحياناً تجاهه… فهو ليس عدوّنا ولا الحاجز الّذي يحول دون سعادتنا كما توحي إلينا التجارب بل هو نبع السلام الحقيقي والسعادة التي لا تنتهي!

 

الخوري نسيم قسطون – ٢٧ تمّوز ٢٠١٨

http://alkobayat.com/?p=4261

 

العودة إلى الصفحة الرئيسية

أليتيا Top 10
  1. الأكثر قراءة
النشرة
تسلم Aleteia يومياً