أخبار حياتية لزوادتك اليومية
تسجل في نشرة أليتيا! أفضل مقالاتنا يومياً ومجاناً
تسجل

لست مستعداً للتبرع؟

إليك خمس طرق يمكنك أن تساعد أليتيا من خلالها

  1. صلي من اجل فريقنا ونجاح مهمتنا
  2. تحدث عن أليتيا في رعيتك
  3. تقاسم مضمون أليتيا مع أصدقائك
  4. أوقف الـ ad blockers عندما تقرأ أليتيا
  5. تسجل في نشرتنا المجانية واقرأ المقالات يومياً

شكراً!
فريق أليتيا

تسجل

أليتيا

فيديو ملهم جدًّا لشبيبة اليوم

مشاركة
روما/ أليتيا (aleteia.org/ar) توفّي كارلو أكوتيس وهو في الخامسة عشرة من العمر

عندما ضربه سرطان في الدمّ أودى بحياته في 12 تشرين الأوّل 2006

ردّد دائمًا: “الإفخارستيّا هي أوتوسترادي تحو السّماء

تخبر أمّه أنطونيا أنّه كان “دائمًا محبّ للأمور المقدّسة منذ صغره

كان كارلو لطيفًا، وصديقًا مذهلاً

حضر كارلو دائمًا بمحبّة بقرب الجميع للمساعدة وللكلمة الطيّبة

بعمر سبع سنوات قام بقربانته الأولى، وراح يذهب إلى القدّاس اليومي

عشق القربان المقدّس وقال: “أن أكون دائم الاتّحاد بيسوع، هذا هو مشروع حياتي

يذهب مباشرةً إلى السّماء من يتناول يوميًّا القربان المقدّس

سجد كثيرًا أمام القربان المقدّس

واعترف بتواترٍ قائلاً: الاعتراف هو كالنار التي تُصعد منطاد الهواء إلى السّماء

أحبّ كارلو الحيوانات كما أحبّ الطبيعة

عشق التكنولوجيا فأنشأ عنوانًا إلكترونيًّا جمع فيه أعاجيب القربان المقدّس من حول العالم

أحبّ كارلو القدّيس فرنسيس الأسّيزي وتواضعه

كما ألهمه القدّيس فرنسيس في حبّه للإفخارستيّا ونشر الإنجيل

أموت ساكنًا لأنّني عشت حياتي دون الابتعاد عن الله ولو للحظة

دُفن كارلو في مدينة أسّيزي

اليوم كارلو مكرّم في الكنيسة الكاثوليكيّة بانتظار إعلان قداسته

فلنصلِّ من أجل إعلان قداسته

 

 

العودة إلى الصفحة الرئيسية

النشرة
تسلم Aleteia يومياً
يساهم القراء مثلكم في إنجاح رسالة أليتيا

منذ انطلاق موقع اليتيا عام ٢٠١٢،  زاد عدد قرّاء أليتيا بشكل كبير في العالم أجمع. نحن ملتزمون بمهمة توفير مقالات تغني، تلهم وتخبر عن الحياة المسيحية.  لهذا نريد أن تكون مقالاتنا متاحة للجميع بشكل مجاني، لكننا بحاجة إلى مساعدتكم. إنّ جودة الصحافة مكلفة (غالباً أكثر ممّا تغطّيه الإعلانات). يمكن أن يحدث قراء مثلكم فارقاً كبيراً من خلال التبرّع بـ ٣ دولارات بالشهر.