أليتيا

فيديو ملهم جدًّا لشبيبة اليوم

مشاركة
روما/ أليتيا (aleteia.org/ar) توفّي كارلو أكوتيس وهو في الخامسة عشرة من العمر

عندما ضربه سرطان في الدمّ أودى بحياته في 12 تشرين الأوّل 2006

ردّد دائمًا: “الإفخارستيّا هي أوتوسترادي تحو السّماء

تخبر أمّه أنطونيا أنّه كان “دائمًا محبّ للأمور المقدّسة منذ صغره

كان كارلو لطيفًا، وصديقًا مذهلاً

حضر كارلو دائمًا بمحبّة بقرب الجميع للمساعدة وللكلمة الطيّبة

بعمر سبع سنوات قام بقربانته الأولى، وراح يذهب إلى القدّاس اليومي

عشق القربان المقدّس وقال: “أن أكون دائم الاتّحاد بيسوع، هذا هو مشروع حياتي

يذهب مباشرةً إلى السّماء من يتناول يوميًّا القربان المقدّس

سجد كثيرًا أمام القربان المقدّس

واعترف بتواترٍ قائلاً: الاعتراف هو كالنار التي تُصعد منطاد الهواء إلى السّماء

أحبّ كارلو الحيوانات كما أحبّ الطبيعة

عشق التكنولوجيا فأنشأ عنوانًا إلكترونيًّا جمع فيه أعاجيب القربان المقدّس من حول العالم

أحبّ كارلو القدّيس فرنسيس الأسّيزي وتواضعه

كما ألهمه القدّيس فرنسيس في حبّه للإفخارستيّا ونشر الإنجيل

أموت ساكنًا لأنّني عشت حياتي دون الابتعاد عن الله ولو للحظة

دُفن كارلو في مدينة أسّيزي

اليوم كارلو مكرّم في الكنيسة الكاثوليكيّة بانتظار إعلان قداسته

فلنصلِّ من أجل إعلان قداسته

 

 

العودة إلى الصفحة الرئيسية

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

النشرة
تسلم Aleteia يومياً