أخبار حياتية لزوادتك اليومية

لست مستعداً للتبرع؟

إليك خمس طرق يمكنك أن تساعد أليتيا من خلالها

  1. صلي من اجل فريقنا ونجاح مهمتنا
  2. تحدث عن أليتيا في رعيتك
  3. تقاسم مضمون أليتيا مع أصدقائك
  4. أوقف الـ ad blockers عندما تقرأ أليتيا
  5. تسجل في نشرتنا المجانية واقرأ المقالات يومياً

شكراً!
فريق أليتيا

تسجل

أليتيا

الطريقة الأنسب لاختيار الزوجين الأسماء المثاليّة لأولادهم

FAMILY
Shutterstock
مشاركة

روما/ أليتيا (aleteia.org/ar) إن اعطاء الطفل اسماً أمر بالغ الأهميّة. إنها مهمة مثيرة للاهتمام إلا أنها قد تكون محفوفة بالقلق أيضاً. فأي اسم هو المناسب؟ وكيف نختار في حين أن الخيارات لا متناهيّة؟

يحب عدد كبير من الآباء انتظار يوم الولادة لمعرفة جنس المولود في حين يُفضل البعض استباق هذه المفاجأة وهذا ما فعلته أنا وزوجتي لكي نختار اسم في أقرب وقت ممكن ونبدأ باستخدامه.

ولا يتوقف الأمر عند هذا الحد. فكلما كبر الأولاد، كبرت اسماؤهم معهم والآن، عندما اسمع اسماءهم، يعود إليّ وابل من الذكرايات والأفكار الجميلة. لا يمثل الاسم كلمة بل كائناً بشرياً حياً نعشقه.

إن البحث عن اسم هو بمثابة اكتشاف العالم بحثاً عن هذه الهديّة المثاليّة وتقاسمها مع طفلك. ويُعطى الآباء قوة اختيار الاسم لكن الفرحة هي في رؤية الطفل يصنع اسمه بنفسه.

نستخدم أنا وزوجتي بعض المعايير لاختيار الاسم خاصةً وانه مع وجود الكم الكبير من الأسماء، من الصعب معرفة من أين نبدأ.

 

معنى روحي

إن عدد كبير من الأسماء التي نسمعها اليوم جديد. قد تكون جمعاً لاسمَين أو تجديداً لاسم تقليدي أو اسماء جديدة بالكامل لم تكن مستخدمة من قبل. ومن الجميل جداً متابعة هذه العمليّة الابتكاريّة. لكن، من المهم بالنسبة لنا، أن يحمل هذا الاسم معناً روحياً وهذا يصح حتى بالنسبة للأسماء الجديدة لكننا نميل الى تفضيل اسماء القديسين إذ تحمل معناً غنياً. إن الحياة مغامرة كبيرة ونريد أن يمشي أولادنا الطريق برفقة دليل ومرشد روحي.

 

تكريم تاريخ العائلة

أحب كثيراً تسمية الصبيّة باسماء الآباء والأجداد كما ومن الجميل المحافظة على اسم جميل للفتيات في العائلة. لا يسمح هذا الاسلوب بتكريم الأجيال السابقة وحسب بل يعزز أيضاً الوحدة داخل العائلة والشعور بالافتخار.

 

إقرأ أيضاً

سمّوا أولادكم أسماء مسيحية وهذه عيّنة منها ومعناها

 

 

تنسيق الأسماء بين الأطفال

يحمل عدد كبير من الأخوة ميزةً مشتركة في اسمائهم مثل الحرف الأوّل نفسه أو حملهم جميعاً اسماء قديسين. يُسهل ذلك عمليّة الاختيار إذ يفرض نمطاً معيناً على مجموعة الأسماء.

 

فريد لكن لا محرج

نريد جميعنا أن يكون أولادنا مميزين. إن كلّ طفل فريد ولذلك قد نفهم لما نريد اختيار اسم فريد. لكن من المهم ارساء توازن لأننا لا نريد أن يشعر أولادنا بالاحراج أو أن يكرهوا اسماءهم في فترة لاحقة.

مهما كان الاسم الذين ستخترونه لطفلكم، كونوا على ثقة بأن الطفل هو الذي يصنع اسمه وان الاسم سيكون مثاليا له.

 

 

 

العودة إلى الصفحة الرئيسية

أليتيا Top 10
  1. الأكثر قراءة
النشرة
تسلم Aleteia يومياً