Aleteia
الإثنين 26 أكتوبر
قصص ملهمة

مصابة بشلل دماغي ولا تستطيع النطق...ما حصل عندما شاهدت شقيقها يغرق لا يصدّق

LEXI SAVES BROTHER

Heather Butts | Twitter | Fair Use

صوفيا سوينفرد - أليتيا - تم النشر في 21/07/18

روما/ أليتيا (aleteia.org/ar) كانت والدة ليكسي وجدتها تستعدان للاحتفال بعيدها ال9 عندما سمعتا صراخا مفاجئا، أوقفهما عن كل شيء ليجدا أنّ شقيقها ليلاند البالغ من العمر سنة على حافة بركة السباحة. فهرعتا للمساعدة وانتشلتاه نحو مكان آمن. وبعد أن بصق بعض الماء، تم نقله وقائيا إلى المستشفى، وقد نجا الطفل ولم يصب بأي أذى.

والملفت أنّ ليكسي مُصابة بشلل دماغي وهي لا تستطيع النطق، إلا أنّها أصدرت أصوات صراخ وبدت وكأنها تشير إلى الباب عبر كرسيها المتحرك؛ منقذة بذلك شقيقها. وقد أقرت شرطة هاليفاكس الإقليمية بهذا العمل، وسيتم تكريمها في دار البلدية.

وقالت الوالدة: “عانقت ليكسي وبكيت، ولا زلت أشكرها يوميا، فبالفعل، في ظرف مماثل، أيّ تأخير قادر على إحداث فرق كبير”؛ “وما جعلني أشعر بالخوف، هو أنّ ليلاند فتح الباب وأغلقه، ولم يسبق له أن قام بذلك من قبل”.

وقالت جدة ليكسي وتُدعى نانسي كومو-دريسديل: “لست بحاجة لأن تكون قادرا على التحرك والتكلم والشعور بحواسك كلها. يمكنك أن تجعل الآخرين يصغون إليك، وكذلك المساعدة بشيء ما. ونعم، لقد نجحت ليكسي في إنقاذ حياة شقيقها”.

ومذ ذاك الحين، اكتسب عمل ليكسي البطولي شهرة واسعة عبر وسائل التواصل الاجتماعي، وقد تم ترديد ما قالته جدتها: لا تقلل أبدا من شأن مساهمات أي شخص بسبب إصابته بإعاقة ما.

العودة إلى الصفحة الرئيسية

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
أليتيا
قصة حب رائعة حصلت على فراش الموت في لبنان...أ...
أليتيا
مقتل كاهن في خلال مساعدته امرأة تتعرّض للسرقة
هيثم الشاعر
تدخّل إلهي في مزار سيدة لبنان - حريصا
غيتا مارون
بعد تداول فيديو كنيسة أوروبيّة تحوّلت إلى مطع...
غيتا مارون
هل دعم البابا فرنسيس حقّ المثليّين في الزواج ...
ST RITA ; CATHOLIC PRAYER
أليتيا
صلاة رائعة إلى القديسة ريتا
لويز ألميراس
وفاة شماس وأول حاكم منطقة من ذوي الاحتياجات ا...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً