أخبار حياتية لزوادتك اليومية
إبدأ يومك بنشرة أليتيا! فقط ما تجدر قراءته
تسجل

لست مستعداً للتبرع؟

إليك خمس طرق يمكنك أن تساعد أليتيا من خلالها

  1. صلي من اجل فريقنا ونجاح مهمتنا
  2. تحدث عن أليتيا في رعيتك
  3. تقاسم مضمون أليتيا مع أصدقائك
  4. أوقف الـ ad blockers عندما تقرأ أليتيا
  5. تسجل في نشرتنا المجانية واقرأ المقالات يومياً

شكراً!
فريق أليتيا

تسجل

أليتيا

كاهن يترك الكهنوت ويكتشف دعوة جديدة من خلال مأساة

SIMPLE PINE BOX
مشاركة
روما/ أليتيا (aleteia.org/ar) طوال عشرين عاماً، خدم مارك كوين رعية دولوث في مينيسوتا ككاهن كاثوليكي. استمتع بخدمة الرب، لكنه وجد أن هذه المهمة مضنية ومليئة بالأعمال. لم يفقد كوين إيمانه على الإطلاق ولم يهرب من خدمة الرب، لكنه قرر أن يسلك طريقاً مختلفة.

منذ حوالي ثماني سنوات، لم يعد كوين كاهناً وبدأ يبحث عن دعوته الجديدة. ومع الأسف، لم يكتشفها إلا من خلال مأساة. فقد أوضح على موقعه الإلكتروني أنه عندما توفي والده، لم يستطع أن يجد له تابوتاً بسعر معقول. وكلّفه إيجار تابوت لأربع وعشرين ساعة قبل أن تُحرق الجثة 1000 دولار. تساءل آنذاك: “ألا يستطيع أحد أن يصنع تابوتاً خشبياً لائقاً بأقل من 1000 دولار؟”

شعر بأنه مدعو ليكون ذلك الشخص، والآن يصنع التوابيت الخشبية بكلفة 650 دولار فقط. علاوة على ذلك، أثناء بحثه عن مكان لعمله الجديد، اكتشف أن كنيسة لوثرية قديمة معروضة للبيع. الآن، يعيش كوين في بيت الكاهن الملاصق للكنيسة ويعمل في طابقها السفلي.

كثيرون يبحثون عن دعوتهم من خلال الكهنوت، لكن الله يدعونا الى خدمته في أنواه مختلفة شرط أن نميّز جيداً دعوتنا قبل الإقدام عليها.

العودة إلى الصفحة الرئيسية

النشرة
تسلم Aleteia يومياً
يساهم القراء مثلكم في إنجاح رسالة أليتيا

منذ انطلاق موقع اليتيا عام ٢٠١٢،  زاد عدد قرّاء أليتيا بشكل كبير في العالم أجمع. نحن ملتزمون بمهمة توفير مقالات تغني، تلهم وتخبر عن الحياة المسيحية.  لهذا نريد أن تكون مقالاتنا متاحة للجميع بشكل مجاني، لكننا بحاجة إلى مساعدتكم. إنّ جودة الصحافة مكلفة (غالباً أكثر ممّا تغطّيه الإعلانات). يمكن أن يحدث قراء مثلكم فارقاً كبيراً من خلال التبرّع بـ ٣ دولارات بالشهر.