لست مستعداً للتبرع؟

إليك خمس طرق يمكنك أن تساعد أليتيا من خلالها

  1. صلي من اجل فريقنا ونجاح مهمتنا
  2. تحدث عن أليتيا في رعيتك
  3. تقاسم مضمون أليتيا مع أصدقائك
  4. أوقف الـ ad blockers عندما تقرأ أليتيا
  5. تسجل في نشرتنا المجانية واقرأ المقالات يومياً

شكراً!
فريق أليتيا

أليتيا

التأمّل بالإنجيل اليومي بصوت الخوري نسيم قسطون ليوم الاثنين من الأسبوع التاسع من زمن العنصرة في ١٦ تمّوز ٢٠١٨

مشاركة

لبنان/ أليتيا (aleteia.org/ar) الاثنين التاسع من زمن العنصرة

 

قال الربّ يسوع: “لا أَحَدَ يَشْعَلُ سِرَاجًا، وَيَضَعُهُ في مَكانٍ مَخْفِيّ، وَلا تَحْتَ الـمِكْيَال، بَلْ عَلَى الـمنَارَة، لِيَرَى الدَّاخِلُونَ النُّور. سِرَاجُ الـجَسَدِ هُوَ العَين. عِنْدَمَا تَكُونُ عَيْنُكَ سَلِيمَة، يَكُونُ جَسَدُكَ أَيْضًا كُلُّهُ نَيِّرًا. وَإِنْ كَانَتْ سَقِيمَة، فَجَسَدُكَ أَيْضًا يَكُونُ مُظْلِمًا. تَنَبَّهْ إِذًا لِئَلاَّ يَكُونَ النُّورُ الَّذي فِيكَ ظَلامًا. إِذاً، إِنْ كانَ جَسَدُكَ كَلُّهُ نَيِّرًا، وَلَيْسَ فِيهِ جِزْءٌ مُظْلِم، يِكُونُ كُلُّهُ نَيِّرًا، كَمَا لَوْ أَنَّ السِّراجَ بِضَوئِهِ يُنيرُ لَكَ”.

قراءات النّهار: أعمال ١٨:  ١٨-٢٨ / لوقا ١١:  ٣٣-٣٦

 

التأمّل:

 

ما هو السّراج الّذي نخفيه أحياناً عن النّاس؟

هناك نورٌ في داخل كلّ واحدٍ منّا بكوننا نحمل منذ تكويننا صورة الله ومثاله…

هذا النّور لا يظهر غالباً للنّاس إذ تخفيه طبقاتٌ من اهتماماتنا الماديّة أو الاجتماعيّة فلا نعود نعيره الأهميّة اللازمة وبالتالي يخفّ وهجه بالنسبة إلينا وبالنسبة إلى الآخرين!

إنجيل اليوم فيه دعوةٌ لنفض الغبار عن ذواتنا وعن قلوبنا لنعود إلى الإشعاع الّذي ولد فينا منذ لحظة تكويننا.

أولى الخطوات هي إعادة الأولويّة في حياتنا لكلمة الله وللعلاقة اليوميّة مع القربان وطبعاً مع كلّ إنسان بكونه شريكنا في حمل سراج الله في العالم!

فلنكسر هذا السور من حول الربّ فننمو فيه ومعه ومع الآخرين قولاً وفعلاً!

 

الخوري نسيم قسطون – ١٦ تمّوز ٢٠١٨

http://alkobayat.com/?p=4238

 

 

العودة إلى الصفحة الرئيسية

أليتيا Top 10
  1. الأكثر قراءة
النشرة
تسلم Aleteia يومياً