أخبار حياتية لزوادتك اليومية

لست مستعداً للتبرع؟

إليك خمس طرق يمكنك أن تساعد أليتيا من خلالها

  1. صلي من اجل فريقنا ونجاح مهمتنا
  2. تحدث عن أليتيا في رعيتك
  3. تقاسم مضمون أليتيا مع أصدقائك
  4. أوقف الـ ad blockers عندما تقرأ أليتيا
  5. تسجل في نشرتنا المجانية واقرأ المقالات يومياً

شكراً!
فريق أليتيا

تسجل

Aleteia

مباراة كرة قدم نيابية في لبنان…”مش هون الخبرية” ما حصل بعد المباراة كان صادماً

Share

لبنان/ أليتيا (aleteia.org/ar) في الوقت الذي تحمس فيه اللبنانيون لبطولة العالم في كرة القدم وانقسم هؤلاء بين مؤيد لألمانيا والبرازيل أو فرق أخرى، رفعوا الأعلام ومنهم من قتل جاره لخسارة فريقه، قرر النواب في لبنان المشاركة في مباراة جمعتهم.

لا شك انها خطوة مميزة تعكس رقي مجتمع ما حيث يتبارى السياسيون في مباراة رياضية.

وأنا اتابع هذه المباراة لفتني ما كتبه بعض مناصري النواب وتياراتهم السياسية على مواقع التواصل. لست ابالغ إنها حقيقة مرّة يعيشها شعوب منطقة الشرق الأوسط والشعوب العربية وكم نحن بحاجة الى مناهج تثقيفية سياسياً، اجتماعياً وأخلاقياَ.

في الايام الاخيرة شهد لبنان صراعاً سياسياً فايسبوكياً بين تيارين مسيحيين، لدرجة أنك وأنت تقرأ مواقع التواصل يخيّل لك أن الحرب العالمية الثالثة على الأبواب، ولم يكتف بعض المناصرين بالتعليق الرياضي الحضاري على الماتش، بل وصل ببعض هؤلاء الى استخدام ألفاظ نابية بحق النواب الذي لا ينتمون الى تيارهم السياسي والسبب: “هني فاشلين بالرياضة متل فشلهن بالسياسة”…(استخدمنا عبارات غير نابية لأننا نخجل فعلاً بنقل ما كتبه هؤلاء).

الى هؤلاء المسيحيين الذين يقبّلون صليب يسوع يوم الجمعة العظيمة ويستنكرون ما فعله “برابس” والشعب اليهودي وقتها.

الى هؤلاء الذين يرفعون صور شربل ورفقا وغيرهم، وينشرون صور يسوع المتألم خلال اسبوع الآلام، ماذا تفعلون بربكم؟

هل هذه الرسالة التي أوكلم الله اياها في هذا الشرق المتعدد الأديان؟

هل هذه الرسالة التي ارادكم الله نشرها وسط اليهود والمسلمين.

نكتفي بما قاله يسوع في الإنجيل “عميان يقودون عميان”.

 

العودة إلى الصفحة الرئيسية

Newsletter
Get Aleteia delivered to your inbox. Subscribe here.