Aleteia
الإثنين 26 أكتوبر
أخبار

ضحّى بحياته من أجل ابنته...سحقه الجرار الزراعي

Lone Wolf Photography/Shutterstock

تانيا قسطنطين - أليتيا - تم النشر في 06/07/18

أمريكا/أليتيا(aleteia.org/ar) يردد الوالدان أنهما مستعدان للقيام بأي شيء لإنقاذ أطفالهما من الخطر، وهذا ما فعله الوالد برادلي كريستنسن البالغ من العمر 24 عاما، إذ ضحّى بحياته من أجل ابنته.

كان برادلي خارج المنزل ذاك السبت المشؤوم عندما حاولت ابنته الصغيرة تسلّق الجرار وتشغيله. وما لبث أن رآها، ركض وراء الجرار الذي استطاعت أن تقلعه. وكان الجرار على وشك أن يصطدم بالمنزل، لكنه التقط الطفلة، ووضعها في مكان آمن.

إلا أنّه لم يسلم من الأمر فقد علق تحت الجرار الذي استمرت عجلاته بالدوار فسحقته.

وعلى الرغم من أنّه نقل إلى المستشفى على وجه السرعة عبر طائرة الإسعاف الجوي، إلا أنّه فارق الحياة.

وكان برادلي مخطوبا لآشلي جيرالد وكان لديهما 5 أطفال؛ 3 منهم كانوا أطفالها، “ولكنه اعتنى بهم كل الاعتناء. كان الأب المثالي بالنسبة إلينا، كان بجانبنا عندما لم يكن والدهم الحقيقي هنا وأحبنا حبا لا مثيل له”.

هذا وسبق أن خسر الشريكان الموجودان في ميسيسيبي طفلتهما البالغة من العمر 3 أشهر.

وتقول آشلي: “عندما خسرت طفلتي في كانون الأول، كان برادلي يجري لها الإنعاش القلبي الرئوي لمدة 35 دقيقة حتى وصل المسعفون”؛ “ولطالما كان يقول إنّه مستعد للموت من أجل أطفاله الذين بدورهم يحبونه كثيرا، بخاصة وأنه كان في غيابي بمثابة أم وأب في آن”.

وقال جايمس شقيق برادلي: “لقد مات أخي بطلا؛ قدّم حياته من أجل طفلته. وهذا ما يبرهن معنى الأبوة”.

قد لا تفهم طفلته البالغة من العمر 3 سنوات ما حصل لوالدها اليوم، ولكنها ستعرف عندما تكبر أنّه أحبها أكثر من الحياة نفسها”.

العودة الى الصفحة الرئيسية 

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

Tags:
ضحايا
صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
أليتيا
قصة حب رائعة حصلت على فراش الموت في لبنان...أ...
أليتيا
مقتل كاهن في خلال مساعدته امرأة تتعرّض للسرقة
هيثم الشاعر
تدخّل إلهي في مزار سيدة لبنان - حريصا
غيتا مارون
بعد تداول فيديو كنيسة أوروبيّة تحوّلت إلى مطع...
غيتا مارون
هل دعم البابا فرنسيس حقّ المثليّين في الزواج ...
ST RITA ; CATHOLIC PRAYER
أليتيا
صلاة رائعة إلى القديسة ريتا
لويز ألميراس
وفاة شماس وأول حاكم منطقة من ذوي الاحتياجات ا...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً