لست مستعداً للتبرع؟

إليك خمس طرق يمكنك أن تساعد أليتيا من خلالها

  1. صلي من اجل فريقنا ونجاح مهمتنا
  2. تحدث عن أليتيا في رعيتك
  3. تقاسم مضمون أليتيا مع أصدقائك
  4. أوقف الـ ad blockers عندما تقرأ أليتيا
  5. تسجل في نشرتنا المجانية واقرأ المقالات يومياً

شكراً!
فريق أليتيا

أليتيا

صلاة قوية من أجل النجاة من الشر كتبها يوحنا بولس الثاني

مشاركة

روما/ أليتيا (aleteia.org/ar) لطالما كان للبابا القديس يوحنا بولس الثاني تكريس خاص للعذراء فاتيما وفي عام 1984 كرّس العالم كله إلى قلب مريم الطاهر. هذا ما طلبته سيدة فاطيما وأكدت الأخت لوسيا بنفسها أن يوحنا بولس الثاني قد استوفى الطلب.

الصلاة أدناه جزء أساسي من التكريس الذي قام به من ساحة القديس بطرس في 25 من آذار/ مارس عام 1984.

مهم جداً…مسيحيو الشرق بحاجة الى صلاتكم… انضموا إلى هذا الرابط للصلاة من أجلهم ومساعدتهم

30 يوماً من الصلاة

إليكم نصّ الصّلاة:

يا قلب مريم طاهر! ساعدنا في التغلب على خطر الشر الذي يترسخ بسهولة في قلوب الناس اليوم والذي لا يمكن قياس أثره على عالمنا الحديث ويبدو أنه يعوق المسار نحو المستقبل!

من المجاعة والحرب، نجّنا.

من الحرب النووية ومن الدمار الذاتي الذي لا يمكن حسابه ومن كل نوع من الحرب، نجّنا.

من الخطايا التي تمارس ضد حياة الإنسان منذ بدايتها، نجّنا.

من الكراهية ومن تدمير كرامة أبناء الله، نجّنا.

من كل نوع من الظلم في حياة المجتمع على الصعيدين الوطني والدولي، نجّنا.

من الاستعداد للدوس على وصايا الله ، نجّنا.

من محاولات خنق حقيقة الله في قلوب البشر، نجّنا.

من فقدان الوعي بالخير والشر، نجّنا.

من الخطايا ضد الروح القدس ، نجّنا.

اقبلي يا أم المسيح صراخ كل إنسان محمل بآلام والمعاناة.

ساعدينا بقوة الروح القدس في التغلب على كل الخطايا: الخطيئة الفردية وخطيئة العالم والخطيئة بكل مظاهرها.

فلتعلن مرّة جديدة في تاريخ العالم قوة الخلاص اللامحدودة: قوة الحب الرحيم! فلتضع حدا للشر! ولتتحوّل الضمائر! وليكشف قلبك الطاهر عن نور الأمل!

 

 

العودة إلى الصفحة الرئيسية

 

أليتيا Top 10
  1. الأكثر قراءة
النشرة
تسلم Aleteia يومياً