أخبار حياتية لزوادتك اليومية
ابدأ يومك بمقالات من أليتيا! تسجل في النشرة
تسجل

لست مستعداً للتبرع؟

إليك خمس طرق يمكنك أن تساعد أليتيا من خلالها

  1. صلي من اجل فريقنا ونجاح مهمتنا
  2. تحدث عن أليتيا في رعيتك
  3. تقاسم مضمون أليتيا مع أصدقائك
  4. أوقف الـ ad blockers عندما تقرأ أليتيا
  5. تسجل في نشرتنا المجانية واقرأ المقالات يومياً

شكراً!
فريق أليتيا

تسجل

أليتيا

معجزة القديس يوسف التي هزّت نيو مكسيكو…أليتيا كانت هناك فإليكم الصور

Haytham chaer / Aleteia ©
مشاركة
سنة 1852، احتاجت الراهبات إلى نجّار ليصنع لهنّ إحدى السلالم يربط الطابق الأرضي بالطابق الأول فقضت الراهبات تسعة أيام في الصلاة إلى القديس يوسف والذي كان نجارا اصلا وفي اليوم الأخير دق شخص غريب باب الكنيسة قائلا بأنه نجار وأنه يرغب في مساعدتهن على بناء السلم قام الشخص ببناء السلالم لوحده ليجعلها تحفة فنية في النجارة ولا يعلم أحد كيف أمكن لهذه السلالم الوقوف وحدها دون وجود مسند مركزي لها ومن ثم اختفى النجار فجأة حتى دون أن يحصل على أجرته علما بأنه لم يستخدم مسمارا واحدا أو صمغا في بناء السلالم وسرت إشاعة في مدينة سانتافي بأن النجار كان هو القديس يوسف نفسه أرسله يسوع ليحل مشكلة الراهبات ومنذ ذلك الوقت أصبح اسم تلك السلالم “السلالم المعجزة”.

Haytham Chaer / Aleteia ©
Haytham chaer / Aleteia ©

حتى هذه اللحظة لم يتم التعرف على هوية هذا النجار، السر الثاني أن كل المعماريين والمهندسين والعلماء لا يستطيعون فهم كيف يمكن لهذه السلالم التوازن دون ساند مركزي لها والسر الثالث .. ما هو مصدر الخشب المستعمل ؟ فقد تم فحص نوعية الخشب وتم التوصل بأن هذه النوعية غير موجودة أصلا في هذه المنطقة…أما عدد درجات هذا السلم يبلغ 33 درجة وهو نفس عمر يسوع المسيح.
اليوم بنى المهندسون جوانب للسلم ولكن منع على أحد استعماله.

الصفحات: 1 2 3

النشرة
تسلم Aleteia يومياً