لست مستعداً للتبرع؟

إليك خمس طرق يمكنك أن تساعد أليتيا من خلالها

  1. صلي من اجل فريقنا ونجاح مهمتنا
  2. تحدث عن أليتيا في رعيتك
  3. تقاسم مضمون أليتيا مع أصدقائك
  4. أوقف الـ ad blockers عندما تقرأ أليتيا
  5. تسجل في نشرتنا المجانية واقرأ المقالات يومياً

شكراً!
فريق أليتيا

أليتيا

إليكم الأسباب العشرة الرئيسة للوفاة في العالم

Syda Productions / Shutterstock
مشاركة

روما/ أليتيا (aleteia.org/ar) فيما يلي الأسباب العشرة التي نجمت عنها أكثر من نصف الوفيات (54%) من أصل الوفيات التي بلغ عددها 56.4 مليون وفاة في عام 2016 بالعالم.

مرض القلب الإقفاري والسكتة الدماغية هما من أكثر الأمراض التي تحصد الأرواح في العالم، وقد استأثرا في عام 2016 بوفيات وصل عددها إجمالا إلى 15.2 مليون وفاة. وظلّ هذان المرضان من الأسباب الرئيسة للوفاة على مستوى العالم في السنوات الخمس عشرة الماضية.

وحصد مرض الانسداد الرئوي المزمن في عام 2016 أرواح 3 ملايين شخص.

بينما تسبب مرض سرطان الرئة (جنباً إلى جنب مع سرطان القصبات والشعب الهوائية) في 1.7 مليون وفاة.

مهم جداً…مسيحيو الشرق بحاجة الى صلاتكم… انضموا إلى هذا الرابط للصلاة من أجلهم ومساعدتهم

30 يوماً من الصلاة

أما داء السكري فقد أودى في العام نفسه بحياة 1.6 مليون شخص، أي بزيادة معدل الوفيات الناجمة عنه عمّا كان عليه في عام 2000 بواقع أقل من مليون وفاة.

وتضاعف عدد الوفيات الناجمة عن أمراض الخرف إلى أكثر من مثلين في الفترة الواقعة بين عامي 2000 و2016، لتصبح بذلك السبب الرئيسي الخامس للوفاة بالعالم في عام 2016 مقارنة بكونه السبب الرابع عشر في عام 2000.

وظلّت عدوى التهابات الجهاز التنفسي السفلي من الأمراض السارية الأكثر فتكا وأسفرت في عام 2016 عن 3 مليون وفاة في جميع أنحاء العالم.

وانخفض معدل الوفيات الناجمة عنأمراض الإسهال بحوالي مليون وفاة في الفترة الواقعة بين عامي 2000 و2016، ولكن تلك الأمراض سبّبت مع ذلك 1.4 مليون وفاة في عام 2016.

وكذلك انخفض عدد الوفيات الناجمة عن السل خلال الفترة ذاتها، على أنه لا يزال من بين أهم الأسباب العشرة للوفاة بعد أن تسبب في 1.3 مليون وفاة.

وما عاد الإيدز والعدوى بفيروسه من بين أهم أسباب الوفاة في العالم عقب تسببه في مقتل مليون شخص في عام 2016 مقارنة بعددهم في عام 2000 الذي بلغ 1.5 مليون شخص.

وأودت الإصابات الناجمة عن حوادث السير بحياة 1.4 مليون شخص في عام 2016، وشكّل الرجال والفتيان منها نسبة الثلاثة أرباع تقريباً (74%).

 

العودة إلى الصفحة الرئيسية

 

أليتيا Top 10
  1. الأكثر قراءة
النشرة
تسلم Aleteia يومياً