أخبار حياتية لزوادتك اليومية
إبدأ يومك بنشرة أليتيا! فقط ما تجدر قراءته
تسجل

لست مستعداً للتبرع؟

إليك خمس طرق يمكنك أن تساعد أليتيا من خلالها

  1. صلي من اجل فريقنا ونجاح مهمتنا
  2. تحدث عن أليتيا في رعيتك
  3. تقاسم مضمون أليتيا مع أصدقائك
  4. أوقف الـ ad blockers عندما تقرأ أليتيا
  5. تسجل في نشرتنا المجانية واقرأ المقالات يومياً

شكراً!
فريق أليتيا

تسجل

أليتيا

بينما كان في كرسي الاعتراف هذا ما حصل مع البابا فرنسيس

© OSSERVATORE ROMANO / AFP
This handout picture released on March 28, 2014 by the Vatican press office shows Pope Francis sitting in a confession booth during a mass at St Peter's Basilica at the Vatican. AFP PHOTO / OSSERVATORE ROMANO/HO RESTRICTED TO EDITORIAL USE - MANDATORY CREDIT "AFP PHOTO / OSSERVATORE ROMANO" - NO MARKETING NO ADVERTISING CAMPAIGNS - DISTRIBUTED AS A SERVICE TO CLIENTS
مشاركة
الفاتيكان/ أليتيا (aleteia.org/ar) يروي البابا فرنسيس، من أجل تفسير هذه الجملة، حادثة: “أتذكر انني كنت في احدى المرات في مزار لوجان، في كرسي الاعتراف وكان الصف طويلاً. كان هناك شاب عصري للغاية، يضع أقراطاً وأوشاما وكلّ هذه الأمور… أتى ليخبرني ما يحصل معه. كانت مشكلة كبيرة، صعبة جداً. فقال لي: “أخبرت أمي بكلّ ذلك وقالت لي: اذهب الى العذراء القديسة وهي تقول لك ما العمل” هذه امرأة تتمتع بموهبة تقديم النصائح. لم تعرف كيف تحل مشكلة ابنها لكنها أشارت الى الطريق الصحيح: اذهب الى العذراء القديسة وهي تقول لك ما تفعل. هذه هي نعمة المشورة. قدمت هذه المرأة المتواضعة البسيطة أفضل نصيحة لابنها. وقال لي الشاب: “تأملت، في الواقع، بالعذراء وشعرت أنه عليّ القيام بهذا وذاك… لم أُضطر الى الكلام، فهو وأمّه قالا كلّ شيء. فيا أيها الأمهات اللواتي يتمتعن بهذه الموهبة، اطلبنها لأولادكن فموهبة تقديم النصائح المناسبة هبة من اللّه.”

 

 

مهم جداً…مسيحيو الشرق بحاجة الى صلاتكم… انضموا إلى هذا الرابط للصلاة من أجلهم ومساعدتهم

30 يوماً من الصلاة

 

العودة إلى الصفحة الرئيسية

النشرة
تسلم Aleteia يومياً
يساهم القراء مثلكم في إنجاح رسالة أليتيا

منذ انطلاق موقع اليتيا عام ٢٠١٢،  زاد عدد قرّاء أليتيا بشكل كبير في العالم أجمع. نحن ملتزمون بمهمة توفير مقالات تغني، تلهم وتخبر عن الحياة المسيحية.  لهذا نريد أن تكون مقالاتنا متاحة للجميع بشكل مجاني، لكننا بحاجة إلى مساعدتكم. إنّ جودة الصحافة مكلفة (غالباً أكثر ممّا تغطّيه الإعلانات). يمكن أن يحدث قراء مثلكم فارقاً كبيراً من خلال التبرّع بـ ٣ دولارات بالشهر.