لست مستعداً للتبرع؟

إليك خمس طرق يمكنك أن تساعد أليتيا من خلالها

  1. صلي من اجل فريقنا ونجاح مهمتنا
  2. تحدث عن أليتيا في رعيتك
  3. تقاسم مضمون أليتيا مع أصدقائك
  4. أوقف الـ ad blockers عندما تقرأ أليتيا
  5. تسجل في نشرتنا المجانية واقرأ المقالات يومياً

شكراً!
فريق أليتيا

أليتيا

معقول!!! هذا ما فعلوه بجنازة المطران

مشاركة

روما/أليتيا(aleteia.org/ar)خضعت مراسم جنازة أسقف تشينغداو المونسنيور جوزيف لي مينغشو للمراقبة من قبل السلطات الصينية وتم تحديد عدد الحاضرين من المؤمنين، بحسب وكالة الأنباء الكاثوليكيةUCAnews .

وتوفي المونسنيور في 15 حزيران بسبب سرطان الرئة عن عمر يناهز ال93 عاما. وكان معترف به كأسقف تشينغداو من قبل الفاتيكان والحكومة الصينية، إلا أنّ الأخيرة قيّدت مراسم جنازته التي أقيمت في 18 حزيران لتشمل حضور 600 مؤمن فقط؛ وتم منعهم من التقاط الصور ونشر الحدث عبر الانترنت.

وتنقسم الأسقفية الصينية إلى 3: البعض- وهم الأغلبية- معترف بهم من قبل الفاتيكان وبكين؛ وآخرين عينتهم روما ولكن لم تعترف بهم الصين؛ ومنهم من عينتهم الحكومة الصينية من دون موافقة حبرية. وكان المونسنيور جوزيف شرعيا و”رسميا” أي معترف به من قبل الطرفين. إلا أنه لم ينضم قط إلى الرابطة الوطنية للكاثوليك الصينيين- الكنيسة “الرسمية” المرتبطة بالسلطة السياسية.

 

مهم جداً…مسيحيو الشرق بحاجة الى صلاتكم… انضموا إلى هذا الرابط للصلاة من أجلهم ومساعدتهم

30 يوماً من الصلاة

 

حوار “متعدد الأوجه”

يجري التفاوض بين الكرسي الرسولي والصين القارية للتوصّل إلى اتّفاق يحل مسألة تعيين الأساقفة. وقد صرّح البابا فرنسيس لوكالة رويترز في 20 حزيران، أنّ المحادثات وصلت إلى “نقطة جيدة”، مع “النوايا الحسنة” من قبل الطرفين.

وتابع قائلا: “إنّ الحوار متعدد الأوجه: رسمي وغير رسمي وثقافي”، معتبرا أنّ الحوار الثقافي هو الأهم. ولفت إلى أنّ هذه المفاوضات تتطلب وقتا، مضيفا أنّ “الصين تستحق جائزة نوبل للصبر”.

وتلقى هذه المفاوضات الكثير من الانتقادات من قبل البعض، لا سيما أسقف هونغ كونغ الفخري الكاردينال جوزيف زين الذي يرى فيها “بيع” لكاثوليك الصين الموالين لروما.

 

العودة الى الصفحة الرئيسية 

أليتيا Top 10
  1. الأكثر قراءة
النشرة
تسلم Aleteia يومياً