Aleteia
الأربعاء 21 أكتوبر
أخبار

ارفعوا أسعار البنزين واملأوا الوديان بالقمامة فلا هم لنا فنحن شعب نعشق ألمانيا والبرازيل

pixabay

هيثم الشاعر - أليتيا - تم النشر في 22/06/18

لبنان/أليتيا(aleteia.org/ar)منذ مدة وأنا أرفع الصوت علّ بعض النائمين في لبنان وطني ينهضون من سباتهم العميق. هل شعبي مخدّر؟ هل هناك ما تدّسه الحكومات في الطعام كي يبقى الشعب غافلاً عن قضاياه المحقة؟ لا، معاينتي لشعبي هو انّه الشعب الأقوى في العالم في التصفيق.

عذراً على كتاباتي وجعي، فطبقة النيام في وطني توجعني جداً، وكأنهم يعشقون الخضوع للواقع المرير مع انك لو أخذت كل واحد منهم على حدة، تسمع ببطولات هنيبعل ويوسف بك كرم وانّ كارلوس سليم لبناني وجورج كلوني متزوج بلبنانية. نعم، “شعبنا عايش عأمجاد” أمجاد غير موجودة إلا في الخيال.

اعذروني، كثيرون من ابناء شعبي مقاوم ويعشق الحياة، ولكن هناك فئة لا اعرف كيف اوصفها، ربما أنا منها كي لا تدينوني.

يا ابناء شعبي الاعزاء، هل تعلمون أن القمامة تطوقنا؟ من الحبر والجو والأرض!

يا ابناء شعبي الاعزاء، هل تعلمون أن بحرنا ملوث ومياهنا الجوفية ملوثة؟

يا ابناء شعبي، هل تعلمون أنّ صفيحة البنزين تخطى سعرها المعقول؟

يا ابناء شعبي، هل تعلمون أننا نموت بالسرطان بشكل غير معقول، وأن طرقاتنا طرقات موت تحصد شبابا أكثر مما حصدته الحرب المشؤومة؟

يا أبناء شعبي، هل تعلمون أن أقساط المدارس والجامعات لم تعد تطاق؟

مهم جداً…مسيحيو الشرق بحاجة الى صلاتكم… انضموا إلى هذا الرابط للصلاة من أجلهم ومساعدتهم

30 يوماً من الصلاة

يا أبناء شعبي، من منكم باستطاعته ادخال ابنه الى طوارىء مستشفى إن لم يكن معه مال؟

يا أبناء شعبي، هل تعلمون أنّ هناك من يضحك عليكم وأنتم لا تحركون ساكناً؟

يا ابناء شعبي، هل تعلمون أنكم تلتهون بتشجيع البرازيل والمانيا في وقت لا تسمح تلك الدول لكم بدخول أراضيها الا بمعاملات صعبة ومعقدة للحصول على تأشيرة دخول!

يا ابناء شعبي، متى تستيقظون وتتركون الارغيلة جانباً وصور السلفي وتحضيرات العرس الجنونية والسيغار وكل أخواته؟

يا أبناء شعبي، دافيد افرام صنع 3 سيارات لبنانية ولم يحصل على ترخيص من الدولة حتى الآن!

يا ابناء شعبي، قاتل روي حاموش يضحك في قاعة المحكمة وأم روي تبكي وما من يعزيها!

يا أبناء شعبي، دبي الصحراء اصبحت خضراء مزدهرة ولبنان الاخضر “صار صحرا”!

يا أبناء شعبي، عودوا الى تقاليدكم، الى اصالتكم، فإن الله وهبكم أجمل بلد في العالم وأنتم ماذا فعلتم به؟

رجاء، لا تدينوني، بل من حرقة لبناني مغترب أكتب وجعي كلمات علها تلقى الصدى المطلوب، غير اني اشك لأن عند المونديال تضيع العقول.

العودة الى الصفحة الرئيسية 

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
priest in Greece
هيثم الشاعر
تركيا تلقي القبض على راهب سرياني أرثوذكسي وال...
هيثم الشاعر
بالفيديو: لحظات صادمة حاول فيها مخرّب نزع صلي...
ماريا لوزانو
لبنان: "الراهبات في بيروت شهادة حيّة للمسيح ع...
Igreja em Pearl River tem altar profanado
أليتيا
كاهن وامرأتان يرتكبون أفعالًا مشينة على المذب...
أليتيا
خاص عبر "أليتيا العربيّة"… رسالة رجاء من القد...
أليتيا
قصة حب رائعة حصلت على فراش الموت في لبنان...أ...
JACOB BARNETT
دولوريس ماسوت
قالوا انه لن يُجيد سوى ربط حذائه وها هو اليوم...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً