أخبار حياتية لزوادتك اليومية

لست مستعداً للتبرع؟

إليك خمس طرق يمكنك أن تساعد أليتيا من خلالها

  1. صلي من اجل فريقنا ونجاح مهمتنا
  2. تحدث عن أليتيا في رعيتك
  3. تقاسم مضمون أليتيا مع أصدقائك
  4. أوقف الـ ad blockers عندما تقرأ أليتيا
  5. تسجل في نشرتنا المجانية واقرأ المقالات يومياً

شكراً!
فريق أليتيا

تسجل

Aleteia

كان يعود الى المنزل كل يوم سكراناً ويتشاجر مع زوجته، الى أن عاد مرة أخرى ولكن هذه المرة حصل شيء غريب

DOMESTIC VIOLENCE
Lolostock - Shutterstock
Share

روما/أليتيا(aleteia.org/ar)كان مارك يعود كل يوم الى المنزل تحت تأثير الكحول لدرجة انه لا يقوى على فعل شيء، كان دائماً يتشاجر مع زوجته التي لم تعد تحتمل الأمر، فقد بات المنزل كمزبلة.

 

ذات يوم، استيقظ مارك في الصباح من سكرته وأجبر نفسه على فتح عينيه، فوجد بالقرب منه كوب ماء وأسبرين لتسكين وجع رأسه. نظر حوله فالغرفة كلها مرتّبة، ووجد قرب كوب الماء رسالة كتب عليها: “حبيبي، أنا ذهبت الى العمل باكراً، الفطور جاهز في المطبخ، أحبك، يوم سعيد”.

 

انتقل مارك الى المطبخ فوجد كل شيء مرتباً. ظن بالفعل انه يحلم. وجد الفطور جاهزاً وكان ابنه لا يزال في البيت يتناول الفطور. فقال لابنه: “ماذا حدث ليل أمس؟”

 

مهم جداً…مسيحيو الشرق بحاجة الى صلاتكم… انضموا إلى هذا الرابط للصلاة من أجلهم ومساعدتهم

30 يوماً من الصلاة

 

أجابه ابنه: “لقد عدتَ الى البيت سكراناً فخربت كل شيء، وكسرت الزجاج وتقيأت في كل مكان ووقعت على الأرض. وبينما كانت أمي تجرّك على الأرض لتنقلك الى غرفة أخرى قلت لها وأنت غير واع: “يا امرأة اتركيني وشأني فأنا رجل متزوج!!!!!!”

 

هذا الرجل أمانته لزوجته حتى وهو في حالة سكر، جعلها تغفر له وتنسى ما حصل. أما هو فشعر بخطئه، وعاد في المساء مباشرة بعد العمل دون الذهاب الى الحانة وتناول العشاء مع العائلة واعداً بحياة أفضل للجميع!

العودة الى الصفحة الرئيسية 

Newsletter
Get Aleteia delivered to your inbox. Subscribe here.