أخبار حياتية لزوادتك اليومية

لست مستعداً للتبرع؟

إليك خمس طرق يمكنك أن تساعد أليتيا من خلالها

  1. صلي من اجل فريقنا ونجاح مهمتنا
  2. تحدث عن أليتيا في رعيتك
  3. تقاسم مضمون أليتيا مع أصدقائك
  4. أوقف الـ ad blockers عندما تقرأ أليتيا
  5. تسجل في نشرتنا المجانية واقرأ المقالات يومياً

شكراً!
فريق أليتيا

تسجل

Aleteia

بوحشيّة قتلوها أمام أولادها بعد تحوّلها إلى المسيحيّة

MURDER
Share

 أوغندا /أليتيا(aleteia.org/ar)قُتِلت ماميكومبا موانيكا، وهي أم لثمانية أطفال، في 19 تشرين الأوّل على يد متطرّفين مسلمين في شرق أوغندا بعد أن ترك زوجها جورج موانيكا الإسلام واعتنق المسيحية. وقبل شهر من ذلك، لاقى شقيقه المبشّر سمسون نفونيكو المصير نفسه.

وبالعودة إلى الوقائع: فتحت ماميكومبا موانيكا باب منزلها لمجهولين طلبوا التحدّث إلى زوجها. أجابتهم بأنّ جورج ليس موجودا. فقال لها الرجال: “زوجك تَبِعَ ديانة شقيقه، وقد حذّرناكم مسبقا من هذه النشاطات، ولكن يبدو أنّكم لم تصغوا إلى رسالتنا”.

وبحسب شهادة الأولاد، هدّدها المسلمون المتطرفون بالقتل ما لم تفلح في العثور على زوجها. من ثم، تعرّضوا لها أمام أولادها وأخرجوها من المنزل. وقال ابنها البالغ من العمر 13 عاما:

“كانت تصرخ وتستنجد المساعدة، فقام المعتدون بسحبها وإخراجها من المنزل”.

 

مهم جداً…مسيحيو الشرق بحاجة الى صلاتكم… انضموا إلى هذا الرابط للصلاة من أجلهم ومساعدتهم

30 يوماً من الصلاة

 

وفي وقت لاحق، قَدِم الجيران إلى المنزل ورأوا الأولاد داخله برفقة والدهم الذي أتى بعد فترة وجيزة. فذهبوا للبحث عن الوالدة ووجدوها على بعد مئات الأمتار ممدّدة على الأرض، فاقدة للوعي ولكنها على قيد الحياة. نقلوها إلى الطوارئ، وهُناك، قيل إنها توفيت.

ويقول زوجها إنّه ومنذ اغتيال شقيقه، ويتلقّى العديد من التهديدات بقتل أحد أفراد عائلته من مسلمين لا يعرفهم، مجبرينه على التوقف عن التبشير بالمسيحية. وهو اليوم يخشى مصير حياته وحياة أطفاله.

ويقول: “أعرف أنّ المعتدين يبحثون عني. نسأل حماية الله وسلامه. فليعطني الله الشجاعة للاستمرار في مشاطرة محبّة المسيح مع الضائعين، على مثال يسوع الذي طلب منا محبّة أعداءنا”.

ويضيف: “نحن بحاجة فعلا إلى الصلاة”.

 

 

العودة الى الصفحة الرئيسية 

Newsletter
Get Aleteia delivered to your inbox. Subscribe here.