أخبار حياتية لزوادتك اليومية
أخبار أليتيا دائماً جديدة... تسجل
تسجل

لست مستعداً للتبرع؟

إليك خمس طرق يمكنك أن تساعد أليتيا من خلالها

  1. صلي من اجل فريقنا ونجاح مهمتنا
  2. تحدث عن أليتيا في رعيتك
  3. تقاسم مضمون أليتيا مع أصدقائك
  4. أوقف الـ ad blockers عندما تقرأ أليتيا
  5. تسجل في نشرتنا المجانية واقرأ المقالات يومياً

شكراً!
فريق أليتيا

تسجل

أليتيا

انتصار غير مسبوق للمسيحيين على المثليين في الولايات المتحدة الأمريكيّة

مشاركة
أمريكا/أليتيا(aleteia.org/ar) في ولاية كولورادو الأمريكية رفض عدد من صنّاع الحلوى ومنسّقو الزّهور والمصّورون وأصحاب صالات الأفراح المشاركة في زواج مثليي الجنس مهما كان الثّمن فإن هذا يتعارض مع معتقداتهم الدّينية.

جاك فيليبس، صاحب مخبز Masterpiece Cakeshop لصنع قوالب الحلوى الخاصة بالأعراس، أبى إعداد قالب حلوى خاص بزواج شابين مثليي الجنس فقامت الدنيا ولم تقعد في ليكوود بكولورادو.

فيليبس الذي رفض طلب كل من شارلي كراغ ودايفيد مولينز واجه القضاء بعد أن قدم الثنائي المثلي دعوى بحقّه علمًا أن الرّجل لم يهاجم الشابين بل قال ببساطة إنّه قد يعد لهما قالب حلوى في أي مناسبة أخرى ما عدا الزّواج.

“يؤمن فيليبس أن الله منح سرّ الزواج ليكون اتحادًا مقدّسًا بين رجل واحد وامراة واحدة. اتحاد يجسد علاقة المسيح بكنيسته.” يقول محامي فيليبس.

هذا الحوار البسيط بين الطّرفين تحوّل إلى نزاع قضائي بين صاحب مخبز متواضع يتمسّك بمعتقداته الدّينية وجماعة حقوق المثليين في أمريكا.

نزاع عده الكثيرون نوعًا من ضغط على رافضي المشاركة بأعراس المثليين لإجبارهم على التّخلي عن معتقداتهم وقناعاتهم والمشاركة في اعداد أعراس مثليي الجنس ما يعد نوعًا من قمع لممارسة المعتقد الديني بحرية.

المحكمة العليا أنصفت فيليبس أخيرًا حيث حكمت لصالحه وحفظت حقّه بعيش معتقداته الدينية.

 

 

العودة الى الصفحة الرئيسية 

النشرة
تسلم Aleteia يومياً
يساهم القراء مثلكم في إنجاح رسالة أليتيا

منذ انطلاق موقع اليتيا عام ٢٠١٢،  زاد عدد قرّاء أليتيا بشكل كبير في العالم أجمع. نحن ملتزمون بمهمة توفير مقالات تغني، تلهم وتخبر عن الحياة المسيحية.  لهذا نريد أن تكون مقالاتنا متاحة للجميع بشكل مجاني، لكننا بحاجة إلى مساعدتكم. إنّ جودة الصحافة مكلفة (غالباً أكثر ممّا تغطّيه الإعلانات). يمكن أن يحدث قراء مثلكم فارقاً كبيراً من خلال التبرّع بـ ٣ دولارات بالشهر.