Aleteia
الأربعاء 21 أكتوبر
نمط حياة

عندما وصلت إلى عبارة ارحمني يا الله كعظيم رحمتك ظهر فجأة نور عظيم أنار المنطقة بكاملها

Public Domain

هيثم الشاعر - أليتيا - تم النشر في 07/06/18

روما / أليتيا (aleteia.org/ar) يروي القديس باييسيوس ما حدث معه مرة

كنت منطلقاً في وقت متأخر من دير الستافرونيكيتا إلى قلاية الأب تيخن التي كنت أجهزها للسكن فيها.

على الطريق أوقفني رجل وراح يتحدث عن مشاكله الكثيرة. وقفت منتصباً أحمل على كتفي كيساً يحوي بعض الأغراض الضرورية ورحت أستمع لمشاكله. بدأ المطر رذاذاً وحلَّ الظلام والرجل مسترسل في حديثه حتى بلّلنا المطر. في إحدى اللحظات حدّثت نفسي قائلاً: كيف سأجد القلاية؟ فالظلام دامس والأرض موحلة ولا أملك مصباحاً. ولكن كيف لي أن أوقف حديث الرجل؟ طال الحديث حتى انتصف الليل فسألته عن المكان الذي يبيت فيه، ثم انصرفت سالكاً الطريق الترابي الموحل. وفجأة زلقت رجلي ووقعت على نبات العليق.

فقدت حذائي الذي تتدحرج إلى أسفل وعلق الكيس الذي أحمله بين أغصان العليق وانكمش قميصي الداخلي وضغط على عنقي ولم أعد أرى شيئاً. قلت لنفسي: خير لي البقاء هنا والبدء بتلاوة صلاة النوم، فصلاة نصف الليل، فصلاة السحر وبعدها يطلع الفجر فأستطيع أن أرى قلايتي. وتمنيت للرجل المسكين أن يجد طريقه في ذلك الظلام الدامس.

عندما وصلت إلى عبارة ارحمني يا الله كعظيم رحمتك، ظهر فجأة نور عظيم أنار المنطقة بكاملها. وجدت حذائي فانتعلته وتابعت سيري حاملاً الكيس على كتفي في الطريق الترابي المضاء. وصلت إلى القلاية ووجدت مفتاح القفل الصغير الذي كان يصعب عليّ أن أجده في وضح النهار. دخلت إلى القلاية وأضأت قناديل الكنيسة وعندها اختفى ذلك النور.

من كتاب الأهواء والفضائل/ للناسك المغبوط باييسيوس الآثوسي

العودة إلى الصفحة الرئيسية

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

Tags:
الله
صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
priest in Greece
هيثم الشاعر
تركيا تلقي القبض على راهب سرياني أرثوذكسي وال...
هيثم الشاعر
بالفيديو: لحظات صادمة حاول فيها مخرّب نزع صلي...
ماريا لوزانو
لبنان: "الراهبات في بيروت شهادة حيّة للمسيح ع...
Igreja em Pearl River tem altar profanado
أليتيا
كاهن وامرأتان يرتكبون أفعالًا مشينة على المذب...
أليتيا
خاص عبر "أليتيا العربيّة"… رسالة رجاء من القد...
أليتيا
قصة حب رائعة حصلت على فراش الموت في لبنان...أ...
JACOB BARNETT
دولوريس ماسوت
قالوا انه لن يُجيد سوى ربط حذائه وها هو اليوم...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً