أخبار حياتية لزوادتك اليومية

لست مستعداً للتبرع؟

إليك خمس طرق يمكنك أن تساعد أليتيا من خلالها

  1. صلي من اجل فريقنا ونجاح مهمتنا
  2. تحدث عن أليتيا في رعيتك
  3. تقاسم مضمون أليتيا مع أصدقائك
  4. أوقف الـ ad blockers عندما تقرأ أليتيا
  5. تسجل في نشرتنا المجانية واقرأ المقالات يومياً

شكراً!
فريق أليتيا

تسجل

أليتيا

بإلهامٍ سماويّ قدّيسٌ بنى ديرًا نجا من القنبلة النوويّة

Atomic cloud over Hiroshima, taken from "Enola Gay" flying over Matsuyama, Shikoku
https://commons.wikimedia.org/wiki/File:Atomic_cloud_over_Hiroshima_(from_Matsuyama).jpg
مشاركة

روما/أليتيا(aleteia.org/ar)مكسيميليان ماريّا كولبي، قدّيسٌ قام بأعمالٍ رسوليّةٍ ضخمة مع بداية القرن العشرين. وإحدى هذه الأعمال كان بناء دير على اسم العذراء مريم في مدينة ناغاساكي اليابانيّة. وقد نجا هذا الدير من القنبلة النوويّة التي أُلقيت على المدينة عام 1945. هنا تفاصيل الحادثة.

 

في اليابان

في 24 نيسان سنة 1930، وصل القدّيس مكسيميليان ماريّا كولبي مع إخوة من رهبنته إلى مدينة ناغاساكي اليابانيّة. وهنالك أرادوا إنشاء إرساليّة جديدة وضعوها بين يديّ مريم العذراء. وفي أيّار من عام 1932 نقل الإخوة مركز التحرير الصحفي الذي كانوا قد أنشاؤه من المنزل المـُستأجر فيناغاساكي إلى تلال هيكوسان المحاذية، حيث تمّ رسميًّا تشييد دير-مدينة، أُطلِق عليه اسم «حدائق النقيّة».

 

بإلهامٍ سماوي!

وقد أصرّ القدّيس مكسيميليان يومها على نَقل مركز التحرير الصحفي إلى ذلك المكان بالتحديد بينما رأى بعض الإخوة أنّ طبيعة الأرض الوعرة ستجعل من أي توسيع لنطاق الدير أمرًا شاقًّا للغاية. لكن تبيّن بعدها بعدّة سنوات، أنّ إصرار الأب كولبي على تلك الأرض أتى بإلهامٍ إلهيّ. ففي 9 آب سنة 1945 قُصِفت مدينة ناغاساكي بقنبلة نوويّة من قبل الجيش الأميركي، إبّان الحرب العالميّة الثانية، فنجا دير «حدائق النقيّة» من القنبلة بسب إصرار الأب كولبي على أن يبنى الدير وراء التلال!

العودة الى الصفحة الرئيسية 

Tags:
قديس
أليتيا Top 10
  1. الأكثر قراءة
النشرة
تسلم Aleteia يومياً