أخبار حياتية لزوادتك اليومية

لست مستعداً للتبرع؟

إليك خمس طرق يمكنك أن تساعد أليتيا من خلالها

  1. صلي من اجل فريقنا ونجاح مهمتنا
  2. تحدث عن أليتيا في رعيتك
  3. تقاسم مضمون أليتيا مع أصدقائك
  4. أوقف الـ ad blockers عندما تقرأ أليتيا
  5. تسجل في نشرتنا المجانية واقرأ المقالات يومياً

شكراً!
فريق أليتيا

تسجل

أليتيا

التأمّل بالإنجيل اليومي بصوت الخوري نسيم قسطون ليوم السبت الثاني من زمن العنصرة في ٢ حزيران ٢٠١٨

مشاركة

لبنان/أليتيا(aleteia.org/ar)السبت الثاني من زمن العنصرة

 

قالَ الرَبُّ يَسوعُ لِتلاميذِهِ: “كَلَّمْتُكُم بِهذَا لِئَلاَّ تَعْثُرُوا. سَيَفْصِلُونَكُم مِنَ المَجَامِع. بَلْ تَأْتِي سَاعَةٌ يَظُنُّ فِيهَا كُلُّ مَنْ يَقْتُلُكُم أَنَّهُ يُؤَدِّي للهِ عِبَادَة. وسَيَفْعَلُونَ هذَا بِكُم، لأَنَّهُم مَا عَرَفُوا الآب، ولا عَرَفُونِي. لكِنِّي كَلَّمْتُكُم بِهذَا، حَتَّى إِذَا حَانَتِ السَّاعَةُ تَتَذَكَّرُونَ أَنِّي قُلْتُهُ لَكُم. ولَمْ أَقُلْ لَكُم هذَا مُنْذُ البَدْءِ لأَنِّي كُنْتُ مَعَكُم”.

 

قراءات النّهار: أعمال الرسل ٥:  ٢١ب-٣٣ /  يوحنا ١٦: ١-٤

 

التأمّل:

 

كلّمنا الربّ يسوع كثيراً عن كثيرٍ من الأمور واحتوى كلامه وصايا وتعاليم كما احتوى تنبيهات وتحذيرات كما في إنجيل اليوم!

التنبيهات كما في إنجيل اليوم لا تهدف لزرع الخوف بل على العكس تنبئ الإنسان بما سيكون كي يتحضّر لما سيأتي بروح الرّجاء لا الخوف وبروح القوّة لا الضعف!

المطلوب منّا هو “التذكّر” كما طلب الربّ أي أن يكون مرجعنا كلّ ما قاله الربّ أو صنعه من أجلنا ومن أجل خلاصنا فنعلم أنّ لا شيء أقوى من محبّته لنا!

المشكلة الأساسيّة هي في عدم معرفة الناس لله بشكلٍ صحيح فهم يتمسّكون بصورٍ موروثة تنسيهم احياناً ما بيّنه لهم الربّ من خلال ما قام به في حياتهم وفي حياة الكنيسة أيضاً.

يدعونا إنجيل اليوم إلى تذكّر يسوع فتتنقّى في أذهاننا صورة الله!

 

الخوري نسيم قسطون – ٢ حزيران ٢٠١٨

http://alkobayat.com/?p=4145

 

العودة الى الصفحة الرئيسية 

أليتيا Top 10
  1. الأكثر قراءة
النشرة
تسلم Aleteia يومياً